العودة   جمهرة العلوم > جمهرة علوم القرآن الكريم > أسماء السور

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 4 ذو القعدة 1431هـ/11-10-2010م, 09:09 PM
محمد أبو زيد محمد أبو زيد غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 25,303
افتراضي أسماء سورة الجمعة


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 1 ذو الحجة 1431هـ/7-11-2010م, 10:43 PM
الصورة الرمزية ساجدة فاروق
ساجدة فاروق ساجدة فاروق غير متواجد حالياً
فريق الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 1,137
افتراضي

أسماء سورة "الجمعة"

الاسم الأول : سورة الجمعة
قالَ يَحْيَى بْنُ زِيَادٍ الفَرَّاءُ (ت: 207هـ): (ومن سورة الجمعة).[معاني القرآن:3/155]
قالَ أَبُو عُبَيْدَةَ مَعْمَرُ بْنُ الْمُثَنَّى التَّيْمِيُّ (ت: 210هـ): (سورة الجمعة).[مجاز القرآن:2/258]
قالَ عَبْدُ الرَّزَّاقِ بْنُ هَمَّامٍ الصَّنْعَانِيُّ (ت: 211هـ): (سورة الجمعة). [تفسير عبد الرزاق:2/291]
قالَ الأَخْفَشُ سَعِيدُ بْنُ مَسْعَدَةَ الْبَلْخِيُّ (ت: 215هـ): ( المعاني الواردة في آيات سورة (الجمعة) ).[معاني القرآن:4/30]
قَالَ عَبْدُ اللهِ بنُ يَحْيَى بْنِ المُبَارَكِ اليَزِيدِيُّ (ت: 237هـ): (سورة الجمعة).[غريب القرآن وتفسيره:377]
قال محمدُ بنُ إسماعيلَ البخاريُّ (ت: 256هـ): (سورة الجمعة). [صحيح البخاري:6/151]
- قال محمدُ بنُ يوسف بنِ عليٍّ الكَرْمانيُّ (ت: 786هـ): (سورة الجمعة). [شرح الكرماني:18/142]
- قال أحمدُ بنُ عَلَيِّ بنِ حجرٍ العَسْقَلانيُّ (ت: 852هـ): ( قوله: سورة الجمعة). [فتح الباري:8/641]
- قال أحمدُ بنُ عَلَيِّ بنِ حجرٍ العَسْقَلانيُّ (ت: 852هـ): (الجمعة). [تغليق التعليق:4/341]
- قال محمودُ بنُ أحمدَ بنِ موسى العَيْنِيُّ (ت: 855هـ): (سورة الجمعة
أي: هذا في تفسير بعض سورة الجمعة ومر الكلام في ضبط الجمعة ومعناه في كتاب الصّلاة). [عمدة القاري:19/338]
- قالَ جلالُ الدينِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بنُ أبي بكرِ السيوطيُّ (ت: 911هـ): (تفسير سورة الجمعة). [التوشيح:7/3078]
- قال أحمدُ بنُ محمدِ بن أبي بكرٍ القَسْطَلاَّنيُّ (ت: 923هـ): (سورة الجمعة). [إرشاد الساري:7/383]
- قال محمدُ بنُ عبدِ الهادي السِّنْديُّ (ت: 1136هـ): (سورة الجمعة). [حاشية السندي على البخاري:3/138]
قَالَ عَبْدُ اللهِ بْنُ مُسْلِمِ بْنِ قُتَيْبَةَ الدِّينَوَرِيُّ (ت: 276هـ): (سورة الجمعة).[تفسير غريب القرآن:465]
قال محمدُ بنُ عيسى بنِ سَوْرة التِّرْمِذيُّ (ت: 279هـ): (سورة الجمعة). [سنن الترمذي:5/269]
قالَ أَحْمَدُ بْنُ شُعَيْبٍ النَّسَائِيُّ (ت: 303هـ): (سورة الجمعة). [السنن الكبرى للنسائي: 10/300]
قالَ مُحَمَّدُ بْنُ جَرِيرٍ الطَّبَرِيُّ (ت: 310هـ): (تفسير سورة الجمعة). [جامع البيان:22/625]
قالَ مُحَمَّدُ بْنُ جَرِيرٍ الطَّبَرِيُّ (ت: 310هـ): ( آخر تفسير سورة (الجمعة) ). [جامع البيان:22/649]
قَالَ إِبْرَاهِيمُ بْنُ السَّرِيِّ الزَّجَّاجُ (ت: 311هـ): (سورة الجمعة).[معاني القرآن: 5/169]
قَالَ أَبو عَبْدِ اللهِ مُحَمَّدُ بْنُ حَزْمٍ الأَنْدَلُسِيُّ (ت: 320 هـ): (سورة الجمعة). [الناسخ والمنسوخ لابن حزم: 60]
قالَ عبد الرحمنِ بنُ محمدٍ ابنُ أبي حاتمٍ الرازيُّ (ت: 327هـ):
(سورة الجمعة).
[تفسير القرآن العظيم:10/3355]
قَالَ أبو بكر محمَّدُ بنُ القاسمِ بنِ بشَّار ابن الأَنباريِّ (ت:328هـ): (سورة الجمعة) .[إيضاح الوقف والابتداء: 2/935]
قَالَ غُلاَمُ ثَعْلَبٍ مُحَمَّدُ بنُ عَبْدِ الوَاحِدِ البَغْدَادِيُّ (ت: 345هـ): (ومن سورة الجمعة).[ياقوتة الصراط:515]
قَالَ عَبْدُ الرَّحْمنِ بنُ الحَسَنِ الهَمَذَانِيُّ (ت: 352هـ) : (تفسير سورة الجمعة). [تفسير مجاهد: 673]
قال محمدُ بنُ عبدِ اللهِ الحاكمُ النَّيْسابوريُّ (ت: 405هـ): (تفسير سورة الجمعة). [المستدرك: 2/529]
قَالَ هِبَةُ اللهِ بنُ سَلامَةَ بنِ نَصْرٍ المُقْرِي (ت: 410 هـ): (سورة الجمعة). [الناسخ والمنسوخ لابن سلامة: 180]
قالَ أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدٍ الثَّعْلَبيُّ (ت: 427هـ):
(سورة الجمعة).
[الكشف والبيان:9/305]
قَالَ مَكِّيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ القَيْسِيُّ (ت: 437هـ): ([الجمعة]*).[تفسير المشكل من غريب القرآن:270]
قَالَ مَكِّيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ القَيْسِيُّ (ت: 437هـ): (سورة الجمعة).[العمدة في غريب القرآن:305]
قال أبو عمرو عثمانُ بنُ سَعيدٍ الدَّانِيُّ (ت:444هـ): ( سورة الجمعة) .[المكتفى: 569]
قالَ عَلِيُّ بْنُ أَحْمَدَ الوَاحِدِيُّ (ت: 468هـ): (سورة الجمعة). [الوجيز:1/1095]
قالَ عَلِيُّ بْنُ أَحْمَدَ الوَاحِدِيُّ (ت: 468هـ): (تفسير سورة الجمعة). [البسيط:21/445]
قالَ عَلِيُّ بْنُ أَحْمَدَ الوَاحِدِيُّ (ت: 468هـ): (تفسير سورة الجمعة). [الوسيط:4/294]
قالَ عَلِيُّ بْنُ أَحْمَدَ الوَاحِدِيُّ (ت: 468هـ): (سورة الجمعة). [أسباب النزول: 455]
قالَ الحُسَيْنُ بنُ مَسْعُودٍ البَغَوِيُّ (ت: 516هـ):
(سورة الجمعة).
[معالم التنزيل:8/113]
قالَ مَحْمُودُ بْنُ عُمَرَ الزَّمَخْشَرِيُّ (ت: 538هـ): (سورة الجمعة). [الكشاف:6/110]
- قالَ عبدُ اللهِ بنُ يوسُفَ الزَّيلعيُّ (ت: 762هـ): (سورة الجمعة). [الإسعاف:4/10]
- قالَ أَحْمَدُ بنُ علِيٍّ ابنُ حَجَرٍ العَسْقَلانِيُّ (ت: 852هـ): (سورة الجمعة). [الكافي الشاف:169]
قالَ عَبْدُ الحَقِّ بنُ غَالِبِ بنِ عَطِيَّةَ الأَنْدَلُسِيُّ (ت: 546هـ): (تفسير سورة الجمعة). [المحرر الوجيز:28/299]
قالَ عَبْدُ الحَقِّ بنُ غَالِبِ بنِ عَطِيَّةَ الأَنْدَلُسِيُّ (ت: 546هـ): (كمل تفسير سورة الجمعة). [المحرر الوجيز:28/306]
قال أبو عبدِ الله محمدُ بنُ طَيْفُورَ الغزنويُّ السَّجَاوَنْدِيُّ (ت:560هـ): (سورة الجمعة). [علل الوقوف: 3/1017]
قَالَ القَاسِمُ بنُ فِيرُّه بنِ خَلَفٍ الشَّاطِبِيُّ (ت: 590هـ): (ومن سورة الحديد إلى سورة الملك). [ناظمة الزهر: 188] (م)
- قَالَ عَبْدُ الفَتَّاحِ بنُ عَبْدِ الغَنِيِّ القَاضِي (ت: 1403هـ): («ومن سورة الحديد إلى سورة الملك» ).[معالم اليسر:188] (م)
قالَ أبو الفَرَجِ عبدُ الرَّحمنِ بنُ عَلِيٍّ ابنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (سورة الجمعة).[فنون الأفنان:278-327]
قَالَ أبو الفَرَجِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَلِيٍّ ابْنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (سورة الجمعة). [زاد المسير:8/257]
قال أبو السعادات المبارك بن محمد بن محمد ابن الأثير الجزري (ت: 606هـ) : (سورة الجمعة). [جامع الأصول: 2/387]
قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت: 643هـ): (سورة الجمعة). [جمال القراء:1/37]
قالَ عَبْدُ اللهِ بْنُ عُمَرَ البَيْضَاوِيُّ (ت: 691هـ): (سورة الجمعة). [أنوار التنزيل:5/211]
قالَ مُحَمَّدُ بنُ أَحْمَدَ بْنِ جُزَيءٍ الكَلْبِيُّ (ت: 741هـ): (سورة الجمعة). [التسهيل:2/373]
قالَ إِسْمَاعِيلُ بْنُ عُمَرَ بْنِ كَثِيرٍ القُرَشِيُّ (ت: 774هـ): (تفسير سورة الجمعة). [تفسير القرآن العظيم:8/115]
قال عليُّ بنُ أبي بكرٍ بن سُليمَان الهَيْثَميُّ (ت: 807هـ) : (سورة الجمعة). [مجمع الزوائد: 7/124]
قال عليُّ بنُ أبي بكرٍ بن سُليمَان الهَيْثَميُّ (ت: 807هـ) : (سورة الجمعة). [كشف الأستار عن زوائد البزار: 3/76]
قالَ جَلالُ الدِّينِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ أَبي بَكْرٍ السُّيُوطِيُّ (ت: 911هـ): (سورة الجمعة). [الدر المنثور:14/453]
قالَ جَلالُ الدِّينِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ أَبِي بَكْرٍ السُّيُوطِيُّ (ت: 911هـ): (سورة الجمعة). [الإكليل:210]
قالَ جَلاَلُ الدِّينِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ أبي بَكْرٍ السُّيُوطِيُّ (ت: 911 هـ): (سورة الجمعة). [لباب النقول: 236]
قال أحمدُ بنُ عبد الكريمِ بنِ محمَّدٍ الأَشْمُونِيُّ (ت:ق11هـ): (سورة الجمعة). [منار الهدى: 392]
قالَ مُحَمَّدُ بْنُ عَلِيٍّ الشَّوْكَانِيُّ (ت: 1250هـ): (تفسير سورة الجمعة). [فتح القدير:5/298]
قالَ مُحَمَّد الطَّاهِرُ بْنُ عَاشُورٍ (ت: 1393هـ): (سورة الجمعة). [التحرير والتنوير:28/204]
قالَ مُحَمَّد الطَّاهِرُ بْنُ عَاشُورٍ (ت: 1393هـ): (سمّيت هذه السّورة عند الصّحابة وفي كتب السّنّة والتّفاسير «سورة الجمعة» ولا يعرف لها اسمٌ غير ذلك.وفي «صحيح البخاريّ» عن أبي هريرة قال: «كنّا جلوسًا عند النّبي فأنزلت عليه سورة الجمعة» الحديث. وسيأتي عند تفسير قوله تعالى: {وآخرين منهم لمّا يلحقوا بهم} [الجمعة: 3].ووجه تسميتها وقوع لفظ الجمعة [الجمعة: 9] فيها وهو اسمٌ لليوم السّابع من أيّام الأسبوع في الإسلام.وقال ثعلبٌ: إنّ قريشًا كانت تجتمع فيه عند قصيٍّ بدار النّدوة. ولا يقتضي في ذلك أنّهم سمّوا ذلك اليوم الجمعة.ولم أر في كلام العرب قبل الإسلام ما يثبت أنّ اسم الجمعة أطلقوه على هذا اليوم.
وقد أطلق اسم «الجمعة» على الصّلاة المشروعة فيه على حذف المضاف لكثرة الاستعمال.
وفي حديث ابن عمر أنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم قال: «إذا جاء أحدكم الجمعة فليغتسل»، ووقع في كلام عائشة «كان النّاس ينتابون الجمعة من منازلهم والعواليّ» إلخ.وفي كلام أنسٍ «كنّا نقيل بعد الجمعة»
ومن كلام ابن عمر «كان رسول اللّه لا يصلّي بعد الجمعة حتّى ينصرف»، (أي من المسجد). ومن كلام سهل بن سعدٍ «ما كنّا نقيل ولا نتغدّى إلّا بعد الجمعة». فيحتمل أن يكون لفظ «الجمعة» الّذي في اسم هذه السّورة معنيًّا به صلاة الجمعة لأنّ في هذه السّورة أحكامًا لصلاة الجمعة. ويحتمل أن يراد به يوم الجمعة لوقوع لفظ يوم الجمعة في السّورة في آية صلاة الجمعة). [التحرير والتنوير:28/204-205](م)
قَالَ رِضْوانُ بنُ مُحَمَّدٍ المُخَلِّلاتِيُّ (ت: 1311هـ): (سورة الجمعة). [القول الوجيز: 315]
قَالَ مُقْبِلُ بنِ هَادِي الوَادِعِيُّ (ت: 1423هـ): (سورة الجمعة). [الصحيح المسند في أسباب النزول: 245]

الدليل على هذا الاسم
قالَ مُحَمَّد الطَّاهِرُ بْنُ عَاشُورٍ (ت: 1393هـ): (سمّيت هذه السّورة عند الصّحابة وفي كتب السّنّة والتّفاسير «سورة الجمعة» ولا يعرف لها اسمٌ غير ذلك.
وفي «صحيح البخاريّ» عن أبي هريرة قال: «كنّا جلوسًا عند النّبي فأنزلت عليه سورة الجمعة» الحديث. وسيأتي عند تفسير قوله تعالى: {وآخرين منهم لمّا يلحقوا بهم} [الجمعة: 3].
ووجه تسميتها وقوع لفظ الجمعة [الجمعة: 9] فيها وهو اسمٌ لليوم السّابع من أيّام الأسبوع في الإسلام.
وقال ثعلبٌ: إنّ قريشًا كانت تجتمع فيه عند قصيٍّ بدار النّدوة. ولا يقتضي في ذلك أنّهم سمّوا ذلك اليوم الجمعة.
ولم أر في كلام العرب قبل الإسلام ما يثبت أنّ اسم الجمعة أطلقوه على هذا اليوم.
وقد أطلق اسم «الجمعة» على الصّلاة المشروعة فيه على حذف المضاف لكثرة الاستعمال.
وفي حديث ابن عمر أنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم قال: «إذا جاء أحدكم الجمعة فليغتسل»، ووقع في كلام عائشة «كان النّاس ينتابون الجمعة من منازلهم والعواليّ» إلخ.
وفي كلام أنسٍ «كنّا نقيل بعد الجمعة»
ومن كلام ابن عمر «كان رسول اللّه لا يصلّي بعد الجمعة حتّى ينصرف»، (أي من المسجد). ومن كلام سهل بن سعدٍ «ما كنّا نقيل ولا نتغدّى إلّا بعد الجمعة». فيحتمل أن يكون لفظ «الجمعة» الّذي في اسم هذه السّورة معنيًّا به صلاة الجمعة لأنّ في هذه السّورة أحكامًا لصلاة الجمعة.
ويحتمل أن يراد به يوم الجمعة لوقوع لفظ يوم الجمعة في السّورة في آية صلاة الجمعة). [التحرير والتنوير:28/204-205](م)

سبب التسمية
قالَ مُحَمَّد الطَّاهِرُ بْنُ عَاشُورٍ (ت: 1393هـ): (ووجه تسميتها وقوع لفظ الجمعة [الجمعة: 9] فيها وهو اسمٌ لليوم السّابع من أيّام الأسبوع في الإسلام.وقال ثعلبٌ: إنّ قريشًا كانت تجتمع فيه عند قصيٍّ بدار النّدوة. ولا يقتضي في ذلك أنّهم سمّوا ذلك اليوم الجمعة.ولم أر في كلام العرب قبل الإسلام ما يثبت أنّ اسم الجمعة أطلقوه على هذا اليوم.
وقد أطلق اسم «الجمعة» على الصّلاة المشروعة فيه على حذف المضاف لكثرة الاستعمال.وفي حديث ابن عمر أنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم قال: «إذا جاء أحدكم الجمعة فليغتسل»، ووقع في كلام عائشة «كان النّاس ينتابون الجمعة من منازلهم والعواليّ» إلخ.وفي كلام أنسٍ «كنّا نقيل بعد الجمعة»ومن كلام ابن عمر «كان رسول اللّه لا يصلّي بعد الجمعة حتّى ينصرف»، (أي من المسجد). ومن كلام سهل بن سعدٍ «ما كنّا نقيل ولا نتغدّى إلّا بعد الجمعة». فيحتمل أن يكون لفظ «الجمعة» الّذي في اسم هذه السّورة معنيًّا به صلاة الجمعة لأنّ في هذه السّورة أحكامًا لصلاة الجمعة. ويحتمل أن يراد به يوم الجمعة لوقوع لفظ يوم الجمعة في السّورة في آية صلاة الجمعة). [التحرير والتنوير:28/204-205]



* هكذا في الأصل المطبوع، ولعله من تصرف الناسخ.


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 3 ذو القعدة 1433هـ/18-09-2012م, 12:47 PM
محمد أبو زيد محمد أبو زيد غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 25,303
افتراضي

أقوال العلماء في أسماء سورة " الجمعة "

قالَ مُحَمَّد الطَّاهِرُ بْنُ عَاشُورٍ (ت: 1393هـ): (سمّيت هذه السّورة عند الصّحابة وفي كتب السّنّة والتّفاسير «سورة الجمعة» ولا يعرف لها اسمٌ غير ذلك.وفي «صحيح البخاريّ» عن أبي هريرة قال: «كنّا جلوسًا عند النّبي فأنزلت عليه سورة الجمعة» الحديث. وسيأتي عند تفسير قوله تعالى: {وآخرين منهم لمّا يلحقوا بهم} [الجمعة: 3].
ووجه تسميتها وقوع لفظ الجمعة [الجمعة: 9] فيها وهو اسمٌ لليوم السّابع من أيّام الأسبوع في الإسلام.
وقال ثعلبٌ: إنّ قريشًا كانت تجتمع فيه عند قصيٍّ بدار النّدوة. ولا يقتضي في ذلك أنّهم سمّوا ذلك اليوم الجمعة.
ولم أر في كلام العرب قبل الإسلام ما يثبت أنّ اسم الجمعة أطلقوه على هذا اليوم.
وقد أطلق اسم «الجمعة» على الصّلاة المشروعة فيه على حذف المضاف لكثرة الاستعمال.
وفي حديث ابن عمر أنّ رسول الله صلّى الله عليه وسلّم قال: «إذا جاء أحدكم الجمعة فليغتسل»، ووقع في كلام عائشة «كان النّاس ينتابون الجمعة من منازلهم والعواليّ» إلخ. وفي كلام أنسٍ «كنّا نقيل بعد الجمعة»
ومن كلام ابن عمر «كان رسول اللّه لا يصلّي بعد الجمعة حتّى ينصرف»، (أي من المسجد). ومن كلام سهل بن سعدٍ «ما كنّا نقيل ولا نتغدّى إلّا بعد الجمعة». فيحتمل أن يكون لفظ «الجمعة» الّذي في اسم هذه السّورة معنيًّا به صلاة الجمعة لأنّ في هذه السّورة أحكامًا لصلاة الجمعة. ويحتمل أن يراد به يوم الجمعة لوقوع لفظ يوم الجمعة في السّورة في آية صلاة الجمعة). [التحرير والتنوير:28/204-205]


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:38 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة