العودة   جمهرة العلوم > جمهرة علوم القرآن الكريم > آداب تلاوة القرآن

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 18 شعبان 1433هـ/7-07-2012م, 09:31 AM
أم أسماء باقيس أم أسماء باقيس غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 529
افتراضي المفاضلة بين قراءة القرآن من المصحف وقراءته على ظهر قلب

المفاضلة بين قراءة القرآن من المصحف وقراءته على ظهر قلب

الأحاديث الواردة في المفاضلة بين قراءة القرآن من المصحف وقراءته على ظهر قلب
... - حديث ابن عباس رضي الله عنهما: {‏من أدام النظر في المصحف, متعه الله ببصره ما بقي في الدنيا}
... - حديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه: {من سره أن يحبه الله , فليقرأ في المصحف}

الآثار الواردة في المفاضلة بين قراءة القرآن من المصحف وقراءته على ظهر قلب
... - أثر عبد الله بن مسعود رضي الله عنه: {أديموا النظر في المصحف}
... - أثر عمر بن الخطاب رضي الله عنه: {أنه كان إذا دخل بيته , نشر المصحف فقرأ فيه}
... - أثر ابن عمر: {إذا رجع أحدكم من سوقه , فلينشر المصحف فليقرأ}
... - أثر ابن مسعود: {أنه كان إذا اجتمع إليه إخوانه نشروا المصحف فقرءوا، وفسر لهم}
... - أثر عبد الله بن عمر رضي الله عنه: {هذا جزئي الذي أقرؤه الليلة}
... - أثر عائشة رضي الله عنه: {أنها كانت تقرأ في رمضان في المصحف بعد الفجر ، فإذا طلعت الشمس نامت}

كلام العلماء في المفاضلة بين قراءة القرآن من المصحف وقراءته على ظهر قلب
... - كلام الآجري
... - كلام النووي
... - كلام الزركشي
... - كلام السيوطي


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 4 رمضان 1433هـ/22-07-2012م, 06:55 AM
أم أسماء باقيس أم أسماء باقيس غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 529
افتراضي

الأحاديث الواردة في المفاضلة بين قراءة القرآن من المصحف وقراءته على ظهر قلب

حديث ابن عباس رضي الله عنهما: {‏من أدام النظر في المصحف, متعه الله ببصره ما بقي في الدنيا}
قالَ أبو الفضلِ عبدُ الرَّحمنِ بنُ أحمدَ الرازيُّ (ت:454هـ): ( ثني أبي رحمه الله وحمزة بن يوسف قالا‏:‏ نا ابن عدي , نا محمد بن هارون بن عيسى الهاشمي - من أولاد المنصور , نا القاسم بن هاشم السمسار , نا الربيع بن روح , نا اليمان بن عدي , عن مسلمة , عن علي , عن ابن جريج , عن ابن أبي مليكة‏:‏ عن ابن عباس قال‏:‏ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‏:‏ (( ‏من أدام النظر في المصحف, متعه الله ببصره ما بقي في الدنيا)) )‏‏.‏ [فضائل القرآن وتلاوته: 145](م)

حديث عبد الله بن مسعود رضي الله عنه: {
من سره أن يحبه الله , فليقرأ في المصحف}
قالَ أبو الفضلِ عبدُ الرَّحمنِ بنُ أحمدَ الرازيُّ (ت:454هـ): (أنا محمد بن القاسم , نا أبو الحسن علي بن حمدان الفارسي , نا أبو عبد الله محمد بن مخلد العطار, نا إبراهيم بن جابر, نا أبو سهل حر بن مالك البصري, نا شعبة, عن أبي إسحاق , عن أبي الأحوص, عن عبد الله , عن النبي صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ (( من سره أن يحبه الله , فليقرأ في المصحف))‏‏ ). [فضائل القرآن وتلاوته: 146](م)



رد مع اقتباس
  #3  
قديم 4 رمضان 1433هـ/22-07-2012م, 06:55 AM
أم أسماء باقيس أم أسماء باقيس غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 529
افتراضي

الآثار الواردة في المفاضلة بين قراءة القرآن من المصحف وقراءته على ظهر قلب

أثر عبد الله بن مسعود رضي الله عنه: {أديموا النظر في المصحف}
قالَ أبو عُبيدٍ القاسمُ بن سلاَّمٍ الهَرَوِيُّ (ت:224هـ): ( وثنا زيد بن الحباب، عن سفيان، عن عاصم بن أبي النجود، عن زر بن حبيش، قال: قال عبد الله: "أديموا النظر في المصحف" ). [فضائل القرآن: ](م)
قال أبو بكرٍ جَعفرُ بنُ مُحمدٍ الفِرْيابِيُّ(ت:301هـ): (حدثنا قتيبة ، حدثنا وكيع ، عن سفيان ، عن عاصم ، عن زر قال : قال عبد الله : " أديموا النظر في المصحف" ) .[فضائل القرآن:](م)
قال أبو بكرٍ جَعفرُ بنُ مُحمدٍ الفِرْيابِيُّ(ت:301هـ): (حدثنا مزاحم بن سعيد ، أخبرنا عبد الله بن المبارك أخبرنا سفيان ، عن عاصم ، عن زر، عن ابن مسعود قال : "أديموا النظر في المصحف"). [فضائل القرآن:](م)

أثر عمر بن الخطاب رضي الله عنه: {
أنه كان إذا دخل بيته , نشر المصحف فقرأ فيه}
قالَ أبو عُبيدٍ القاسمُ بن سلاَّمٍ الهَرَوِيُّ (ت:224هـ)
: (حدثنا حجاج، عن حماد بن سلمة، عن علي بن زيد، عن يوسف بن مهران، عن ابن عباس ، عن عمر كرم الله وجهه: " أنه كان إذا دخل بيته , نشر المصحف فقرأ فيه").
[فضائل القرآن: ](م)


أثر ابن عمر: {
إذا رجع أحدكم من سوقه , فلينشر المصحف فليقرأ}
قالَ أبو عُبيدٍ القاسمُ بن سلاَّمٍ الهَرَوِيُّ (ت:224هـ)
: ( ثنا حجاج، عن حماد بن سلمة، عن حجاج بن أرطاة، عن ثوير بن أبي فاختة، عن ابن عمر، أنه قال: "إذا رجع أحدكم من سوقه , فلينشر المصحف فليقرأ" ).
[فضائل القرآن: ](م)

أثر ابن مسعود: {
أنه كان إذا اجتمع إليه إخوانه نشروا المصحف فقرءوا، وفسر لهم}
قالَ أبو عُبيدٍ القاسمُ بن سلاَّمٍ الهَرَوِيُّ (ت:224هـ): ( حدثنا حجاج، عن حماد بن سلمة، عن ثابت البناني، عن عبد الرحمن بن أبي ليلى، عن عبد الله بن مسعود: " أنه كان إذا اجتمع إليه إخوانه نشروا المصحف فقرءوا، وفسر لهم" ). [فضائل القرآن: ](م)

أثر عبد الله بن عمر رضي الله عنه: {
هذا جزئي الذي أقرؤه الليلة}
قالَ أبو عُبيدٍ القاسمُ بن سلاَّمٍ الهَرَوِيُّ (ت:224هـ)
: ( حدثنا أبو عبيد حدثنا قبيصة، عن سفيان، عن الأعمش، عن خيثمة، قال: دخلت على عبد الله بن عمر , وهو يقرأ في المصحف فقال: "هذا جزئي الذي أقرؤه الليلة" ).
[فضائل القرآن: ](م)


أثر عائشة رضي الله عنه: {
أنها كانت تقرأ في رمضان في المصحف بعد الفجر ، فإذا طلعت الشمس نامت}
قال أبو بكرٍ جَعفرُ بنُ مُحمدٍ الفِرْيابِيُّ(ت:301هـ): (حدثنا قتيبة ، أخبرنا وكيع ، عن سفيان ، عن منصور ، عن مجاهد ، عن عائشة ، رضي الله عنها : " أنها كانت تقرأ في رمضان في المصحف بعد الفجر ، فإذا طلعت الشمس نامت"). [فضائل القرآن:](م)



رد مع اقتباس
  #4  
قديم 23 رمضان 1435هـ/20-07-2014م, 07:56 AM
أم سهيلة أم سهيلة غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 2,672
افتراضي

كلام العلماء في المفاضلة بين قراءة القرآن من المصحف وقراءته على ظهر قلب

كلام الآجري

قال أبو بكر محمد بن الحسين الآجُرِّيُّ (360هـ) : (
وأحبّ أن يكثر القراءة من المصحف، لفضل من قرأ في المصحف.). [أخلاق حملة القرآن: --](م)


كلام النووي
قال أبو زكريَّا يَحْيَى بْنُ شَرَفٍ النَّوَوِيُّ (ت: 676هـ):
([فصل]

قراءة القرآن من المصحف أفضل من القراءة عن ظهر القلب لأن النظر في المصحف عبادة مطلوبة فتجتمع القراءة والنظر، هكذا قاله القاضي حسين من أصحابنا وأبو حامد الغزالي وجماعات من السلف.
ونقل الغزالي في الإحياء أن كثيرين من الصحابة رضي الله عنهم كانوا يقرؤون من المصحف ويكرهون أن يخرج يوم ولم ينظروا في المصحف.
وروى ابن أبي داود القراءة في المصحف عن كثيرين من السلف، ولم أر فيه خلافا.
ولو قيل إنه يختلف باختلاف الأشخاص؛ فيختار القراءة في المصحف لمن استوى خشوعه وتدبره في حالتي القراءة في المصحف وعن ظهر القلب، ويختار القراءة عن ظهر القلب لمن لم يكمل بذلك خشوعه ويزيد على خشوعه وتدبره لو قرأ من المصحف لكان هذا قولا حسناً، والظاهر أن كلام السلف وفعلهم محمول على هذا التفصيل). [التبيان في آداب حملة القرآن: 98](م)
قال أبو زكريَّا يَحْيَى بْنُ شَرَفٍ النَّوَوِيُّ (ت: 676هـ): (... قال الغزالي: ولهذا قلنا القراءة في المصحف أفضل.). [التبيان في آداب حملة القرآن: 104](م)

كلام الزركشي
قالَ مُحَمَّدُ بنُ عبدِ اللهِ بنِ بَهَادرَ الزَّرْكَشِيُّ (ت: 794هـ):

(النوع التاسع والعشرون: في آداب تلاوته وكيفيتها
وهل القراءة في المصحف أفضل أم على ظهر القلب أم يختلف، الحال ثلاثة أقوال:
أحدها: أنها من المصحف أفضل لأن النظر فيه عبادة فتجتمع القراءة والنظر وهذا قاله القاضي الحسين والغزالي قال وعلة ذلك أنه لا يزيد على (. . . . . .)[1] وتأمل المصحف وجمله ويزيد في الأجر بسبب ذلك وقد قيل الختمة في المصحف بسبع وذكر أن الأكثرين من الصحابة كانوا يقرءون في المصحف ويكرهون أن يخرج يوم ولم ينظروا في المصحف.
ودخل بعض فقهاء مصر على الشافعي رحمه الله تعالى المسجد وبين يديه المصحف فقال شغلكم الفقه عن القرآن إني لأصلي العتمة وأضع المصحف في يدي فما أطبقه حتى الصبح.
وقال عبد الله بن أحمد كان أبي يقرأ في كل يوم سبعا من القرآن لا يتركه نظرا.
وروى الطبراني من حديث أبي سعيد بن عون المكي عن عثمان بن عبيد الله بن أوس الثقفي عن جده قال قال رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ((قراءة الرجل في غير المصحف ألف درجة وقراءته في المصحف تضاعف على ذلك إلى ألفي درجة)) وأبو سعيد قال فيه ابن معين لا بأس به.
وروى البيهقي في شعب الإيمان من طريقين إلى عثمان بن عبد الله بن أوس قال قال رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ((من قرأ القرآن في المصحف كانت له ألفا حسنة ومن قرأه في غير المصحف فأظنه قال كألف حسنة)) وفي الطريق الأخرى قال درجة وجزم بألف إذا لم يقرأ في المصحف.
وروى ابن أبي داود بسنده عن أبي الدرداء مرفوعا: ((من قرأ مائتي آية كل يوم نظرا شفع في سبعة قبور حول قبره وخفف العذاب عن والديه وإن كانا مشركين))
وروى أبو عبيد في فضائل القرآن بسنده عن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال: ((فضل القرآن نظرا على من قرأ ظاهرا كفضل الفريضة على النافلة)) وبسنده عن ابن عباس قال كان عمر إذا دخل البيت نشر المصحف يقرأ فيه.
وروى أبو داود بسنده عن عائشة مرفوعا: ((النظر إلى الكعبة عبادة والنظر في وجه الوالدين عبادة والنظر في المصحف عبادة))
وعن الأوزاعي كان يعجبهم النظر في المصحف بعد القراءة هنيهة قال بعضهم وينبغي لمن كان عنده مصحف أن يقرأ فيه كل يوم آيات يسيرة ولا يتركه مهجورا.
والقول الثاني : أن القراءة على ظهر القلب أفضل واختاره أبو محمد بن عبد السلام فقال في أماليه قيل القراءة في المصحف أفضل لأنه يجمع فعل الجارحتين وهما اللسان والعين والأجر على قدر المشقة وهذا باطل لأن المقصود من القراءة التدبر لقوله تعالى: {لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ} والعادة تشهد أن النظر في المصحف يخل بهذا المقصود فكان مرجوحا.
والثالث: واختاره النووي في الأذكار إن كان القارئ من حفظه يحصل له من التدبر والتفكر وجمع القلب أكثر مما يحصل له من المصحف فالقراءة من الحفظ أفضل وإن استويا فمن المصحف أفضل قال وهو مراد السلف.). [البرهان في علوم القرآن:1/449-480]
كلام السيوطي
قالَ جلالُ الدينِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بنُ أبي بكرِ السيوطيُّ (ت: 911هـ):
(النوع الثامن والثمانون والتاسع والثمانون: آداب القارئ والمقرئ:

والقراءة في المصحف أفضل، لأن النظر فيه عبادة).[التحبير في علم التفسير:317-322](م)
قالَ جلالُ الدينِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بنُ أبي بكرِ السيوطيُّ (ت: 911هـ):(النوع الخامس والثلاثون
القراءة في المصحف أفضل من القراءة من حفظه لأن النظر فيه عبادة مطلوبة قال النووي هكذا قاله أصحابنا والسلف أيضا ولم أر فيه خلافا قال ولو قيل: إنه يختلف باختلاف الأشخاص فيختار القراءة فيه لمن استوى خشوعه وتدبره في حالتي القراءة فيه ومن الحفظ ويختار القراءة من الحفظ لمن يكمل بذلك خشوعه ويزيد على خشوعه وتدبره لو قرأ من المصحف لكان هذا قولا حسنا
قلت: ومن أدلة القراءة في المصحف ما أخرجه الطبراني والبيهقي في الشعب من حديث أوس الثقفي مرفوعا: ((قراءة الرجل في غير المصحف ألف درجة وقراءته في المصحف تضاعف ألفي درجة)).
وأخرج أبو عبيد بسند ضعيف: ((فضل قراءة القرآن نظرا على من يقرؤه ظاهرا كفضل الفريضة على النافلة)).
وأخرج البيهقي عن ابن مسعود مرفوعا: ((من سره أن يحب الله ورسوله فليقرأ في المصحف))، وقال إنه منكر
وأخرج بسند حسن موقوفا: ((أديموا النظر في المصحف)).
وحكى الزركشي في البرهان ما بحثه النووي قولا وحكى معه قولا ثالثا إن القراءة من الحفظ أفضل مطلقا وإن ابن عبد السلام اختاره لأن فيه من التدبر ما لا يحصل بالقراءة في المصحف ).[الإتقان في علوم القرآن:2/657-727]

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
[1] بياض في جميع الأصول بمقدار كلمتين.

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:00 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة