العودة   جمهرة العلوم > جمهرة علوم القرآن الكريم > الناسخ والمنسوخ

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 21 رمضان 1432هـ/20-08-2011م, 11:27 PM
الصورة الرمزية منى بكري
منى بكري منى بكري غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 1,048
افتراضي سورة الشعراء

الناسخ والمنسوخ في سورة الشعراء


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 13 ذو القعدة 1433هـ/28-09-2012م, 01:14 PM
الصورة الرمزية أسماء الشامسي
أسماء الشامسي أسماء الشامسي غير متواجد حالياً
فريق الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: مكة المكرمة
المشاركات: 559
افتراضي

عدد الآيات المنسوخة في سورة الشعراء
قال الوليد بن محمد الموقّري الأموي (ت:182هـ): حدثني محمد بن مسلم ابن شِهَاب الزهري (ت: 124هـ): قال (وفي الشعراء قوله تعالى: {والشعراء يتبعهم الغاوون} إلى قوله: {يفعلون}.
نسختها هذه الآية، قوله تعالى: {إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيراً} إلى آخر السورة). [الناسخ والمنسوخ للزهري: 32]
قَالَ أَبو عَبْدِ اللهِ مُحَمَّدُ بْنُ حَزْمٍ الأَنْدَلُسِيُّ (ت: 320 هـ): (سورة الشعراء: مكية سوى أربع آيات من آخرها التي نزلت بالمدينة وجميعها محكم إلا قوله تعالى: {والشعراء يتبعهم الغاوون...} إلى قوله: {وأنهم يقولون ما لا يفعلون} [226 / الشعراء / 26] ثم نسخ في شعراء المسلمين فاستثناهم ب {إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيرا...} الآية [227 / الشعراء / 26] فصارت ناسخة للآيات التي قبلها ومن الذكر ههنا الشعر في الطاعة)[الناسخ والمنسوخ لابن حزم: 49]
قالَ أَحْمَدُ بنُ مُحَمَّدِ بنِ إِسْمَاعِيلَ النَّحَّاسُ (ت: 338 هـ): (سورة الشّعراء
- قال حدّثنا يموت بإسناده عن ابن عبّاسٍ، قال: وسورة الشّعراء نزلت بمكّة فهي مكّيّةٌ سوى خمس آياتٍ من آخرها نزلن بالمدينة وفي ثلاثة نفرٍ من الأنصار وهم شعراء رسول اللّه صلّى الله عليه وسلّم حسّان بن ثابتٍ، وكعب بن مالكٍ، وعبد اللّه بن رواحة وهو قوله جلّ وعزّ {والشّعراء يتّبعهم الغاوون ألم تر أنّهم في كلّ وادٍ يهيمون وأنّهم يقولون ما لا يفعلون إلّا الّذين آمنوا وعملوا الصّالحات وذكروا اللّه} [الشعراء: 225] استثنى هؤلاء الثّلاثة من جملة الشّعراء إلى آخر السّورة "

قال أبو جعفرٍ: قد أدخل هذه الآيات بعض النّاس في النّاسخ والمنسوخ حدّثنا أبو الحسن عليل بن أحمد، قال: حدّثنا محمّد بن هشامٍ، قال: حدّثنا عاصم بن سليمان، عن جويبرٍ، عن الضّحّاك، عن ابن عبّاسٍ، {والشّعراء يتّبعهم الغاوون} [الشعراء: 224] قال: " نسختها الآية الّتي بعدها يعني{إلّا الّذين آمنوا وعملوا الصّالحات} [الشعراء: 227] ")
[الناسخ والمنسوخ للنحاس: 2/571-573]
قَالَ هِبَةُ اللهِ بنُ سَلامَةَ بنِ نَصْرٍ المُقْرِي (ت: 410 هـ): (سورة الشّعراءمكّيّة إلّا أربع آيات في آخرها من قوله {والشعراء يتبعهم الغاوون}نزلت إلى أخّرها بالمدينة في شعراء الجاهليّة ثمّ استثنى منهم شعراء الإسلام وهم حسان بن ثابت وكعب بن مالك وعبد الله بن رواحة رضي الله عنهم فقال تعالى {إلّا الّذين آمنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيراً} والذكر ههنا الشّعر في الطّاعة فصار الاستثناء ناسخا لما قبله من قوله {والشعراء يتبعهم الغاوون}).[الناسخ والمنسوخ لابن سلامة: 138]
قَالَ مَكِّيُّ بنُ أبِي طَالِبٍ القَيْسِيُّ (ت: 437هـ) :
(
سورة الشعراء (مكية)
...

وقد روي عن ابن عبّاسٍ أنه قال إن قوله: {إلاّ الّذين آمنوا وعملوا الصّالحات وذكروا الله كثيرًا}، إلى آخر السورة، ناسخٌ لما تقدّم من ذم الشعراء.
وهذا ليس بنسخٍ إنما هو استثناءٌ من أعيانٍ قد عمّهم الخطاب الأوّل، فخرجوا من حكمهم بالاستثناء لأنه بحرف الاستثناء.
[الإيضاح لناسخ القرآن ومنسوخه: 373-374]
قَالَ أبو الفَرَجِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَلِيٍّ ابْنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (باب: ذكر ما ادّعي عليه النّسخ في سورة الشّعراء
قوله تعالى: {والشّعراء يتّبعهم الغاوون})[نواسخ القرآن: 417-418]
قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت:643هـ): (سورة الشعراء :ليس فيها نسخ وزعم قوم أن قوله عز وجل: {والشعراء يتبعهم الغاوون} الآية [الشعراء: 224] منسوخ بقوله عز وجل: {إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات} إلى آخرها [الشعراء: 227] وليس ذلك بنسخ لما ذكرته)[جمال القراء:1/ 345]


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 22 جمادى الآخرة 1434هـ/2-05-2013م, 12:28 PM
ريم الحربي ريم الحربي غير متواجد حالياً
فريق الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: بلاد الحرمين
المشاركات: 2,656
افتراضي

قوله تعالى: {والشعراء يتبعهم الغاوون (224)}

قال الوليد بن محمد الموقّري الأموي (ت:182هـ): حدثني محمد بن مسلم بن عبد الله بن شِهَاب الزهري (ت: 124هـ): (وفي الشعراء قوله تعالى: {والشعراء يتبعهم الغاوون} إلى قوله: {يفعلون}.
نسختها هذه الآية، قوله تعالى: {إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيراً} إلى آخر السورة). [الناسخ والمنسوخ للزهري: 32]
قَالَ أَبو عَبْدِ اللهِ مُحَمَّدُ بْنُ حَزْمٍ الأَنْدَلُسِيُّ (ت: 320 هـ): (سورة الشعراء: مكية سوى أربع آيات من آخرها التي نزلت بالمدينة وجميعها محكم إلا قوله تعالى: {والشعراء يتبعهم الغاوون...} إلى قوله: {وأنهم يقولون ما لا يفعلون} [226 / الشعراء / 26] ثم نسخ في شعراء المسلمين فاستثناهم ب {إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيرا...} الآية [227 / الشعراء / 26] فصارت ناسخة للآيات التي قبلها ومن الذكر ههنا الشعر في الطاعة). [الناسخ والمنسوخ لابن حزم: 49]
قالَ أَحْمَدُ بنُ مُحَمَّدِ بنِ إِسْمَاعِيلَ النَّحَّاسُ (ت: 338 هـ): (سورة الشّعراء
...
- قال حدّثنا يموتٌ، بإسناده عن ابن عبّاسٍ، قال: وسورة الشّعراء نزلت بمكّة فهي مكّيّةٌ سوى خمس آياتٍ من آخرها نزلن بالمدينة وفي ثلاثة نفرٍ من الأنصار وهم شعراء رسول اللّه صلّى الله عليه وسلّم حسّان بن ثابتٍ، وكعب بن مالكٍ، وعبد اللّه بن رواحة وهو قوله جلّ وعزّ {والشّعراء يتّبعهم الغاوون ألم تر أنّهم في كلّ وادٍ يهيمون وأنّهم يقولون ما لا يفعلون إلّا الّذين آمنوا وعملوا الصّالحات وذكروا اللّه} [الشعراء: 225] استثنى هؤلاء الثّلاثة من جملة الشّعراء إلى آخر السّورة "

قال أبو جعفرٍ: قد أدخل هذه الآيات بعض النّاس في النّاسخ والمنسوخ حدّثنا أبو الحسن عليل بن أحمد، قال: حدّثنا محمّد بن هشامٍ، قال: حدّثنا عاصم بن سليمان، عن جويبرٍ، عن الضّحّاك، عن ابن عبّاسٍ، {والشّعراء يتّبعهم الغاوون} [الشعراء: 224] قال: " نسختها الآية الّتي بعدها يعني{إلّا الّذين آمنوا وعملوا الصّالحات} [الشعراء: 227] "
وحدّثنا بكر بن سهلٍ، قال: حدّثنا عبد اللّه بن صالحٍ، قال حدّثني معاوية بن صالحٍ، عن عليّ بن أبي طلحة عن ابن عبّاسٍ، {والشّعراء يتّبعهم الغاوون} [الشعراء: 224] قال: " هم الكفّار يتّبعهم ضلّال الجنّ والإنس قال ثمّ قال {ألم تر أنّهم في كلّ وادٍ يهيمون} [الشعراء: 225] يقول في كلّ لغوٍ يخوضون {وأنّهم يقولون ما لا يفعلون} [الشعراء: 226] يقول أكثر قولهم يكذبون قال ثمّ استثنى المؤمنين منهم فقال: {إلّا الّذين آمنوا وعملوا الصّالحات وذكروا اللّه كثيرًا}[الشعراء: 227] في كلامهم {وانتصروا من بعد ما ظلموا} [الشعراء: 227] ردّوا على الكفّار الّذين كانوا يهجون به المؤمنين "
قال أبو جعفرٍ: وهذا أحسن ما قيل في الآية ويزيده بيانًا قوله للكفّار يدلّ على صحّته الاستثناء الّذي بعده وقوله يتّبعهم ضلّال الجنّ والإنس يدلّ على صحّته أنّ الكلام عامٌّ
وقد روى عكرمة، عن ابن عبّاسٍ، {يتّبعهم الغاوون} [الشعراء: 224] قال: «الرّواة» والأوّل أولى لعموم الظّاهر {ألم تر أنّهم في كلّ وادٍ يهيمون} [الشعراء: 225] كما قال وهو تمثيلٌ أي في كلّ وجهٍ من الباطل يفتنون فيمدحون بالباطل والتّزيّد وكذا يهجون بالكذب والزّور وقوله: أكثر قولهم يكذبون تصحيحه في النّحو أكثر قولهم الكذب ودلّ يكذبون على الكذب
وقوله ثمّ استثنى المؤمنين منهم قولٌ صحيحٌ في العربيّة هذا الّذي تسمّيه العرب استثناءً لا نسخًا، تقول جاء القوم إلّا عمرًا لا يقال هذا نسخٌ
والاستثناء عند سيبويه بمنزلة التّوكيد لأنّك تبيّن به كما تبيّن بالتّوكيد وقوله: {وذكروا اللّه كثيرًا} [الشعراء: 227] في كلامهم قولٌ حسنٌ لعموم اللّفظ وغيره يقول {وذكروا اللّه} [الشعراء: 227] في شعرهم والأوّل أولى لعمومه، {وانتصروا من بعد ما ظلموا} [الشعراء: 227] كما قال أي انتصروا من الكفّار الّذين ظلموا المؤمنين بهجائهم إيّاهم ).[الناسخ والمنسوخ للنحاس: 2/571-573]
قَالَ هِبَةُ اللهِ بنُ سَلامَةَ بنِ نَصْرٍ المُقْرِي (ت: 410 هـ): ( سورة الشّعراء
مكّيّة إلّا أربع آيات في آخرها من قوله {والشعراء يتبعهم الغاوون}
نزلت إلى أخّرها بالمدينة في شعراء الجاهليّة ثمّ استثنى منهم شعراء الإسلام وهم حسان بن ثابت وكعب بن مالك وعبد الله بن رواحة رضي الله عنهم فقال تعالى {إلّا الّذين آمنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيراً} والذكر ههنا الشّعر في الطّاعة فصار الاستثناء ناسخا لما قبله من قوله {والشعراء يتبعهم الغاوون}).[الناسخ والمنسوخ لابن سلامة: 138]
قَالَ مَكِّيُّ بنُ أبِي طَالِبٍ القَيْسِيُّ (ت: 437هـ) : (سورة الشعراء (مكية)
سوى خمس آيات من آخرها نزلن بالمدينة في شعراء رسول الله صلى الله عليه وسلم وهم: حسان بن ثابت، وكعب بن مالك، وعبد الله بن رواحة، وهو قوله تعالى: {والشعراء يتبعهم الغاوون}، إلى آخر السورة.
وقد روي عن ابن عبّاسٍ أنه قال إن قوله: {إلاّ الّذين آمنوا وعملوا الصّالحات وذكروا الله كثيرًا}، إلى آخر السورة، ناسخٌ لما تقدّم من ذم الشعراء.
وهذا ليس بنسخٍ إنما هو استثناءٌ من أعيانٍ قد عمّهم الخطاب الأوّل، فخرجوا من حكمهم بالاستثناء؛ لأنه بحرف الاستثناء.
وقد ذكر عن ابن عباس في أشياء كثيرة في القرآن فيها حرف الاستثناء أنه قال: منسوخٌ، وهو لفظ مجاز لا حقيقة، لأن الاستثناء مرتبط
بالمستثنى منه يليه حرف الاستثناء الذي يلزمه، فبيّن أنه في بعض الأعيان الذين عمّهم اللّفظ الأول. والنّاسخ منفصلٌ من المنسوخ وهو رافعٌ لحكم المنسوخ وهو بغير حرف الاستثناء، وقد بيّنا هذا في مواضع فاعلمه). [الإيضاح لناسخ القرآن ومنسوخه: 373-374]
قَالَ أبو الفَرَجِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَلِيٍّ ابْنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (باب: ذكر ما ادّعي عليه النّسخ
في سورة الشّعراء
قوله تعالى: {والشّعراء يتّبعهم الغاوون}.
أخبرنا ابن ناصرٍ، قال: أبنا ابن أيوب، قل: أبنا ابن شاذان، قال: أبنا أبو بكرٍ النّجّاد، قال: أبنا أبو داود السجستاني، قال: بنا أحمد بن محمد، قال: بنا عليّ بن الحسين عن أبيه عن يزيد النّحويّ عن عكرمة عن ابن عبّاسٍ رضي اللّه عنهما {والشّعراء يتّبعهم الغاوون} فنسخ من ذلك، واستثني، فقال: {إلاّ الّذين آمنوا وعملوا الصّالحات وذكروا اللّه كثيراً}.
قلت: وقد بيّنّا أنّ الاستثناء ليس بنسخٍ، ولا يعوّل على هذا، وإنّما هذه الألفاظ من تغيير (الرّواة) وإلا فقد أخبرنا المبارك بن عليٍّ، قال: أبنا أحمد بن الحسين، قال: أبنا البرمكيّ، قال: أبنا محمّد بن إسماعيل، قال: أبنا أبو بكر بن أبي داود، قال: بنا يعقوب بن سفيان، قال: بنا أبو صالح، قال: حدّثني معاوية بن صالحٍ عن علي بن أيي طلحة، عن ابن عبّاسٍ رضي اللّه عنهما {والشّعراء يتّبعهم الغاوون} ثمّ استثنى المؤمنين فقال: {إلاّ الّذين آمنوا وعملوا الصّالحات} فهذا هو اللّفظ الصّحيح، عن ابن عبّاسٍ رضي اللّه عنهما وإنّ هذا هو (استثناءٌ) لا نسخٌ وإنّما الرّواة تنقل، بما (تظنه) المعنى فيخطئون). [نواسخ القرآن: 417-418]
قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت:643هـ): (سورة الشعراء :ليس فيها نسخ، وزعم قوم أن قوله عز وجل: {والشعراء يتبعهم الغاوون} الآية [الشعراء: 224] منسوخ بقوله عز وجل: {إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات} إلى آخرها [الشعراء: 227] وليس ذلك بنسخ لما ذكرته). [جمال القراء:1/ 345]

روابط ذات صلة:

- أقوال المفسرين


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:29 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة