العودة   جمهرة العلوم > جمهرة علوم القرآن الكريم > الناسخ والمنسوخ

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 21 رمضان 1432هـ/20-08-2011م, 11:23 PM
الصورة الرمزية منى بكري
منى بكري منى بكري غير متواجد حالياً
مشرفة
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 1,049
افتراضي سورة المؤمنون


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 13 ذو الحجة 1433هـ/28-10-2012م, 08:55 AM
الصورة الرمزية أسماء الشامسي
أسماء الشامسي أسماء الشامسي غير متواجد حالياً
فريق الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: مكة المكرمة
المشاركات: 559
افتراضي مقدمات

عدد الآيات المنسوخة في سورة المؤمنون

قَالَ أَبو عَبْدِ اللهِ مُحَمَّدُ بْنُ حَزْمٍ الأَنْدَلُسِيُّ (ت: 320 هـ): (سورة المؤمنون: مكية فيها آيتان منسوختان
إحداهما قوله تعالى: {فذرهم في غمرتهم حتى حين..} الآية [54 / المؤمنون / 23] نسخت بآية السيف.
الآية الثانية: قوله تعالى: {ادفع بالتي هي أحسن السيئة..} الآية [97 / المؤمنون / 23] نسخت بآية السيف
).[الناسخ والمنسوخ لابن حزم: 46]
قَالَ هِبَةُ اللهِ بنُ سَلامَةَ بنِ نَصْرٍ المُقْرِي (ت: 410 هـ): ( سورة المؤمنون ، نزلت بمكّة وفيها من المنسوخ آيتان
الآية الأولى قوله تعالى {فذرهم في غمرتهم حتّى حينٍ} نسختها آية السّيف
الآية الثّانية قوله تعالى {ادفع بالّتي هي أحسن السّيئة} نسختها آية السّيف
). [الناسخ والمنسوخ لابن سلامة: 129]
قَالَ مَكِّيُّ بنُ أبِي طَالِبٍ القَيْسِيُّ (ت: 437هـ) :
(
سورة قد أفلح (مكية)
قوله تعالى: {الّذين هم في صلاتهم خاشعون}...
قال أبو محمد: وقد كان يجب ألاّ يذكر هذا في الناسخ والمنسوخ لأنه لم ينسخ قرآنًا، إنما نسخ أمرًا كانوا عليه...
وقد تقدم القول في قوله تعالى: {إلاّ على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم}.).[الإيضاح لناسخ القرآن ومنسوخه: 357]
قَالَ أبو الفَرَجِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَلِيٍّ ابْن
ُ
الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (
باب: ذكر الآيات (التي) ادّعي عليهنّ النّسخ في سورة المؤمنون
ذكر الآية الأولى: قوله تعالى: {فذرهم في غمرتهم حتّى حينٍ}
...
ذكر الآية الثّانية: قوله تعالى: {ادفع بالّتي هي أحسن السّيّئة}.). [نواسخ القرآن: 402-403]
قالَ أبو الفَرَجِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَلِيٍّ ابْنِ الْجَوْزِيِّ (ت:597هـ): (سورة المؤمنون
الأولى: {فذرهم في غمرتهم حتّى حينٍ} قيل نسخت بآية السيف وقيل معناها التهديد فهي محكمة.
الثانية: {ادفع بالّتي هي أحسن السّيّئة} ادعى بعضهم نسخها بآية السيف ولا حاجة إلى هذه الدعوى لأنّ المداراة محمودةٌ ما لم تضرّ بالدّين أو تؤدي إلى إثبات باطل أو إبطال حق.).[المصَفَّى بأكُفِّ أهلِ الرسوخ: 44-45]

قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت:643هـ): (سورة المؤمنين: لا نسخ فيها، وأما قولهم في قوله عز وجل: {فذرهم في غمرتهم} الآية [المؤمنون: 54] وقوله تعالى: {ادفع بالتي هي أحسن السيئة} الآية [المؤمنون: 96]، إنهما منسوختان بآية السيف فغير صحيح، وقد تقدم الكلام في مثله. [جمال القراء:1/ 338]


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 13 ذو الحجة 1433هـ/28-10-2012م, 09:05 AM
الصورة الرمزية أسماء الشامسي
أسماء الشامسي أسماء الشامسي غير متواجد حالياً
فريق الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: مكة المكرمة
المشاركات: 559
افتراضي

قال الله تعالى {الّذين هم في صلاتهم خاشعون}

قالَ أَحْمَدُ بنُ مُحَمَّدِ بنِ إِسْمَاعِيلَ النَّحَّاسُ (ت: 338 هـ): (وفي رواية المعتمر عن خالدٍ، عن محمّد بن سيرين، قال: " كان النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم ينظر إلى السّماء في الصّلاة فأنزل اللّه تعالى هذه الآية {الّذين هم في صلاتهم خاشعون} [المؤمنون: 2] فجعل رسول اللّه صلّى الله عليه وسلّم وجهه حيث يسجد "
وفي رواية هشيمٍ "كان المسلمون يلتفتون في الصّلاة فينظرون حتّى أنزل اللّه تعالى {قد أفلح المؤمنون الّذين هم في صلاتهم خاشعون} [المؤمنون: 2]
فأقبلوا على صلاتهم ونظروا أمامهم وكانوا يستحبّون ألّا يجاوز أحدهم بصره موضع سجوده"

قال أبو جعفرٍ: وأكثر العلماء على أنّ الخشوع في الصّلاة أن ينظر إلى موضع سجوده إذا كان قائمًا ومنهم من قال إلّا بمكّة فإنّه يستحبّ له أن ينظر إلى البيت ). [الناسخ والمنسوخ للنحاس: 2/535-536]

قَالَ مَكِّيُّ بنُ أبِي طَالِبٍ القَيْسِيُّ (ت: 437هـ) : (قوله تعالى: {الّذين هم في صلاتهم خاشعون}:
أعلمنا الله جلّ ذكره أن الخشوع في الصلاة من صفات المؤمنين، وروي أنهم كانوا يلتفتون ويتكلّمون في الصلاة، فنسخ الله ذلك بذكر الخشوع في هذه الآية، فأقبل المسلمون على صلاتهم، ونظروا أمامهم، وذكر ابن سيرين أن النبي عليه السلام كان ينظر إلى السماء في صلاته، فلما نزلت هذه الآية ترك ذلك ونظر حيث يسجد.
وعلى ذلك جماعةٌ من العلماء أن المصلّي ينظر حيث يسجد.
وقيل: ينظر أمامه، وهو مرويٌ عن مالك.

قال أبو محمد: وقد كان يجب ألاّ يذكر هذا في الناسخ والمنسوخ لأنه لم ينسخ قرآنًا، إنما نسخ أمرًا كانوا عليه، والقرآن أكثره على ذلك. وقد أجمعوا على أنّ المصلّي في المسجد الحرام لا ينظر إلاّ إلى البيت.
وقد تقدم القول في قوله تعالى: {إلاّ على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم} [المؤمنون: 6] وما فيه من التخصيص والبيان في أوّل الكتاب).[الإيضاح لناسخ القرآن ومنسوخه: 357]

روابط ذات صلة:
- أقوال المفسرين


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 13 ذو الحجة 1433هـ/28-10-2012م, 02:06 PM
الصورة الرمزية أسماء الشامسي
أسماء الشامسي أسماء الشامسي غير متواجد حالياً
فريق الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: مكة المكرمة
المشاركات: 559
افتراضي


قوله تعالى:{فذرهم في غمرتهم حتى حين}


قَالَ أَبو عَبْدِ اللهِ مُحَمَّدُ بْنُ حَزْمٍ الأَنْدَلُسِيُّ (ت: 320 هـ): (إحداهما قوله تعالى:{فذرهم في غمرتهم حتى حين...} الآية [54 / المؤمنون / 23] نسخت بآية السيف).[الناسخ والمنسوخ لابن حزم: 46]
قَالَ هِبَةُ اللهِ بنُ سَلامَةَ بنِ نَصْرٍ المُقْرِي (ت: 410 هـ): ( الآية الأولى قوله تعالى {فذرهم في غمرتهم حتّى حينٍ} نسختها آية السّيف). [الناسخ والمنسوخ لابن سلامة: 129]
قَالَ أبو الفَرَجِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَلِيٍّ ابْنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (باب: ذكر الآيات (التي) ادّعي عليهنّ النّسخ في سورة المؤمنون
ذكر الآية الأولى: قوله تعالى: {فذرهم في غمرتهم حتّى حينٍ} أي: في (عمايتهم) وحيرتهم إلى أن يأتيهم ما وعدوا به من العذاب، واختلفوا هل هذه منسوخةٌ أم لا، على قولين:
أحدهما: أنّها منسوخةٌ بآية السّيف لأنّها اقتضت ترك الكفّار على ما هم عليه.
والثّاني: أنّ معناها الوعيد والتّهديد، فهي محكمةٌ). [نواسخ القرآن: 402]
قالَ أبو الفَرَجِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَلِيٍّ ابْنِ الْجَوْزِيِّ (ت:597هـ): (سورة المؤمنون
الأولى: {فذرهم في غمرتهم حتّى حينٍ} قيل : نسخت بآية
السيف وقيل: معناها التهديد فهي محكمة
).[المصَفَّى بأكُفِّ أهلِ الرسوخ: 45]
قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت:643هـ):
(سورة المؤمنين: لا نسخ فيها، وأما قولهم في قوله عز وجل: {فذرهم في غمرتهم} الآية [المؤمنون: 54]
). [جمال القراء:1/ 338]

روابط ذات صلة:
- أقوال المفسرين


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 13 ذو الحجة 1433هـ/28-10-2012م, 02:07 PM
الصورة الرمزية أسماء الشامسي
أسماء الشامسي أسماء الشامسي غير متواجد حالياً
فريق الإشراف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الدولة: مكة المكرمة
المشاركات: 559
افتراضي

قوله تعالى {ادفع بالّتي هي أحسن السّيئة}

قَالَ أَبو عَبْدِ اللهِ مُحَمَّدُ بْنُ حَزْمٍ الأَنْدَلُسِيُّ (ت: 320 هـ):
(
الآية الثانية:
قوله تعالى: {ادفع بالتي هي أحسن السيئة...}الآية [97 / المؤمنون / 23] نسخت بآية السيف).
[الناسخ والمنسوخ لابن حزم: 46]
قَالَ هِبَةُ اللهِ بنُ سَلامَةَ بنِ نَصْرٍ المُقْرِي (ت: 410 هـ): ( الآية الثّانية قوله تعالى {ادفع بالّتي هي أحسن السّيئة} نسختها آية السّيف). [الناسخ والمنسوخ لابن سلامة: 129]
قَالَ أبو الفَرَجِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَلِيٍّ ابْنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (ذكر الآية الثّانية: قوله تعالى: {ادفع بالّتي هي أحسن السّيّئة}.
للمفسرين في معنا هذا أربعة أقوال:
أحدها: ادفع إساءة المسيء (بالصفح) قاله الحسن.
والثّاني: ادفع الفحش بالإسلام، قاله عطاءٌ والضّحّاك.
والثّالث: ادفع الشرك بالتوحيد قاله بن السّائب.
والرّابع: ادفع المنكر بالموعظة، حكاه الماورديّ، وقد ذكر بعض المفسّرين أنّ هذه الآية منسوخةٌ.
وقال بعض المحقّقين من العلماء: لا حاجة بنا إلى القول بالنّسخ؛ لأنّ المداراة محمودةٌ ما لم تضرّ بالدّين، ولم تؤدّ إلى إبطال حقٍّ وإثبات باطلٍ).
[نواسخ القرآن: 403]
قَالَ أبو الفَرَجِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَلِيٍّ ابْنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (الثانية: {ادفع بالّتي هي أحسن السّيّئة} ادعى بعضهم نسخها بآية السيف ولا حاجة إلى هذه الدعوى لأنّ المداراة محمودةٌ ما لم تضرّ بالدّين أو تؤدي إلى إثبات باطل أو إبطال حق).[المصَفَّى بأكُفِّ أهلِ الرسوخ: 45]
قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت:643هـ): (وقوله تعالى: {ادفع بالتي هي أحسن السيئة} الآية [المؤمنون: 96]، إنهما منسوختان بآية السيف فغير صحيح، وقد تقدم الكلام في مثله). [جمال القراء:1/ 338]

روابط ذات صلة:
- أقوال المفسرين


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:54 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة