العودة   جمهرة العلوم > جمهرة علوم القرآن الكريم > تقريب دراسات عضيمة > معاني الحروف

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 30 ربيع الأول 1432هـ/5-03-2011م, 06:33 PM
محمد أبو زيد محمد أبو زيد غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 25,303
افتراضي دراسة (كأن) في القرآن الكريم


دراسة (كأن) في القرآن الكريم
1- «كأن» للتشبيه، وأصلها عند الخليل وسيبويه «إن» لحقتها كاف التشبيه، وصارتا كلمة واحدة. [سيبويه:1/474]، [الخصائص:1/317].
وانظر [المقتضب:4/108]، [شرح الكافية للرضى:2/321].
2- جاء خبر (كأن) جارًا ومجرورًا، وجملة فعلها مضارع، وجاء اسمًا مشتقًا، واسمًا جامدًا.


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 30 ربيع الأول 1432هـ/5-03-2011م, 06:33 PM
محمد أبو زيد محمد أبو زيد غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 25,303
افتراضي (كأن) المخففة


(كأن) المخففة
1- يجوز في الكلام إعمالها، إذ بقى لها في التخفيف معنى التشبيه. [المقتضب:1/50].
وانظر [سيبويه:1/480]، و[الكامل:2/12]، [البحر:3/292]، [الرضى:2/334-335].
لم تقع الجملة الاسمية بعد (كأن) المخففة في القرآن، وإنما وقع بعدها الجملة الفعلية وفعلها المضارع مجزوم بلم في جميع القرآن.


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 30 ربيع الأول 1432هـ/5-03-2011م, 06:34 PM
محمد أبو زيد محمد أبو زيد غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 25,303
افتراضي مواقع (كأن) من الإعراب


مواقع (كأن) من الإعراب
في [نتائج الفكر: 281]: «وأما (كأن) فمفارقة لأخواتها من وجه، وهي أنها تدل على التشبيه... ومن ثم وقعت في موضع الحال والنعت، كما تقع الأفعال المخبر بها عن الأسماء. فتقول: مررت برجل كأنه أسد، وجاءني رجل كأنه أمير. وليس ذلك في أخواتها، لا تكون في موضع نعت، ولا في موضع حال، بل لها صدر الكلام كما لحروف الشرط والاستفهام».
أكثر مواقع (كأن) في القرآن وقوعها مع معموليها جملة حالية، سواء أكانت مشددة، أم مخففة، أم موصولة بما الكافة.
وجاءت جملتها خبرًا للمبتدأ، ومعفولاً للقول:
في [سيبويه:1/474]: «وسألت الخليل عن (كأن) فزعم أنها (إن) لحقتها الكاف للتشبيه، ولكنها صارت مع (إن) بمنزلة كلمة واحدة».
وانظر [الخصائص:1/317].
وفي [المقتضب:4/108]: «وأما (كأن) فمعناها للتشبيه، تقول: كأن زيدا عمرو، وكأن أخاك الأسد».
وفي [شرح الكافية للرضى:2/321]: «قال الزجاج: هي للتشبيه إذا كان خبرها جامدًا، نحو: كأن زيدا أسد، وللشك إذا كان صفة، نحو كأنك قائم، لأن الخبر هو الاسم، والشيء لا يشبه بنفسه.
والأولى أن يقال: هي للتشبيه أيضًا، والمعنى: كأنك شخص قائم حتى يتغاير الاسم والخبر حقيقة، فيصح تشبيه أحدهما بالآخر...».
الآيات
1- {وإذا تتلى عليه آياتنا ولي مستكبرا كأن لم يسمعها كأن في أذنيه وقرا} [31: 7]
{كأن لم يسمعها} حال من الضمير في {مستكبرا} و {كأن في أذنيه} حال من {لم يسمعها}. اسم (كأن) المخففة ضمير الشأن. [الكشاف:3/210]، [البحر:7/184].
وجعل الأنباري الكاف في موضع نصب على الحال، فاعتبرها حرف جر. [البيان:2/254].
2- {وإذا نتقنا الجبل فوقهم كأنه ظلة} [7: 171].
جملة {كأنه ظلة} حال. [البحر:4/419]. وقيل في موضع رفع بتقدير مبتدأ محذوف. [البيان:1/379].
3- {فلما جاءت قيل أهكذا عرشك قالت كأنه هو} [27: 42].
الجملة في موع نصب مفعول القول.
4- {إنها شجرة تخرج في أصل الجحيم طلعها كأنه رؤوس الشياطين} [37: 64-65].
جملة (كأن) وما بعدها خبر المبتدأ.
5- {فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم} [41: 34].
الجملة حالية أو خبر. [الجمل:4/42].
6- {إنها ترمي بشرر كالقصر كأنه جمالة صفر} [77: 33].
الجملة حالية أو صفة.
7- {الزجاجة كأنها كوكب دري} [24: 35].
الجملة خبر المبتدأ.
8- {فلما رآها تهتز كأنها جان ولي مدبرا} [27: 10].
الجملة حالية. [البيان:2/219].
9- {فلما رآها تهتز كأنها جان ولي مدبرا} [28: 31].
الجملة حالية.
10- {نبذ فريق من الذين أوتوا الكتاب كتاب الله وراء ظهورهم كأنهم لا يعلمون} [2: 101].
الجملة حالية، وصاحب الحال (فريق) والعامل (نبذ). {البحر:1/325].
وقال الأنباري: «الكاف حرف تشبيه، ولا موضع لها من الإعراب وموضع الجملة رفع وصف للفريق». [البيان:1/113].
جعل الكاف حرف جر كما سبق له ذلك ثم جعل الكلام جملة.
11- {ولا تستعجل لهم كأنهم يوم يرون ما يوعدون لم يلبثوا إلا ساعة من نهار} [46: 35].
الجملة حال أو خبر لمحذوف.
12- {ويطوف عليهم غلمان لهم كأنهم لؤلؤ مكنون} [52: 24].
الجملة حال. [البيان:2/395].
13- {يخرجون من الأجداث كأنهم جراد منتشر} [54: 7].
الجملة حالية. [البحر:8/176].
14- {تنزع الناس كأنهم أعجاز نخل منقعر} [54: 20].
الجملة حال مقدرة من الناس. [البحر:8/179].
15- {إن الله يحب الذين يقاتلون في سبيله صفا كأنهم بنيان مرصوص} [61: 4].
الجملة حال من ضمير (يقاتلون)، [البيان:2/435]، [البحر:8/261].
16- {وإن يقولوا تسمع لقولهم كأنهم خشب مسندة} [63: 4].
الجملة خبر لمبتدأ محذوف، أي هم، أو مستأنفة. [الكشاف:4/101]. [البحر:8/272].
وقال العكبري: أو حال من الضمير المجرور في (لقولهم) [2: 138].
17- {فترى القوم فيها صرعى كأنهم أعجاز نخل خاوية} [69: 7].
الجملة في موضع نصب على الحال من المضمر في (صرعى)، وتقديره: مشبهين أعجاز نخل. [البيان:2/457].
18- {يوم يخرجون من الأجداث سراعا كأنهم إلى نصب يوفضون} [70: 43].
الجملة حال من ضمير (يخرجون) [البيان:2/462]، [الجمل:4/401].
19- {فما لهم عن التذكرة معرضين كأنهم حمر مستنفرة} [74: 49-50].
الجملة حال بعد حال. [البيان:2/475]. [الجمل:4/437].
20- {كأنهم يوم يرونها لم يلبثوا إلا عشية أو ضحاها} [79: 46].
الجملة خبر لمبتدأ محذوف، أو حال من الموصول. [أبو السعود:5/236].
21- {وعندهم قاصرات الطرف عين كأنهن بيض مكنون} [37: 48-49].
الجملة حالية.
22- {فيهن قاصرات الطرف لم يطمثهن إنس قبلهم ولا جان فبأي آلا ء ربكما تكذبان كأنهن الياقوت والمرجان} [55: 56-58].
الجملة حال من {قاصرات الطرف} وتقديره: فيهن قاصرات الطرف مشبهات الياقوت والمرجان. [البيان:2/411]. أو نعت. [الجمل:4/259].


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 30 ربيع الأول 1432هـ/5-03-2011م, 06:35 PM
محمد أبو زيد محمد أبو زيد غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 25,303
افتراضي كأنما


كأنما
جاءت مهملة غير عاملة في القرآن، ولم يجوز أحد إعمالها.
1- {ومن يرد أن يضله يجعل صدره ضيقا حرجا كأنما يصعد في السماء} [6: 125].
جملة (كأنما) حال م الضمير في {ضيقا حرجا}. [البيان:1/338] أو مستأنفة. [الجمل:2/87].
2- {يجادلونك في الحق بعد ما تبين كأنما يساقون إلى الموت} [8: 6].
الجملة حال من الضمير في (كارهون) [الجمل:2/225].
3- {وترهقهم ذلة ما لهم من الله من عاصم كأنما أغشيت وجوههم قطعا من الليل مظلما} [10: 27].
الجملة حالية، وقيل خبر (والذين) وفيه بعد للفصل الكثير، [الجمل:2/339].
4- {من أجل ذلك كتبنا على بني إسرائيل أنه من قتل نفسا بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا} [5: 32]
جملة (فكأنما) خبر (من قتل).
5- {ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا} [5: 32].
6- {ومن يشرك بالله فكأنما خر من السماء فتخطفه الطير} [22: 31].
الجملة خبر المبتدأ وهو اسم الشرط. وانظر شرح التشبيه في [الكشاف:3/31-32].


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 30 ربيع الأول 1432هـ/5-03-2011م, 06:35 PM
محمد أبو زيد محمد أبو زيد غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 25,303
افتراضي (كأن) المخففة


(كأن) المخففة
في [المقتضب:1/50]: «وليس كذا (كأن) إذا خففت، لأنك إذا قلت (كأن) تشبه، فإذا خففت فذلك المعنى تريد».
وانظر [سيبويه:1/480]، و[الكامل:2/12].
وفي [شرح الكافيه للرضى:2/334-335]: «فإذا خففت (كأن) فالأفصح إلغاؤها... وإذا لم تعملها لفظا ففيها ضمير شأن مقدر عندهم، كما في (أن) المخففة.
ويجوز أن يقال: إن ذلك غير مقدر بعدها، لعدم الداعي إليه، كما كان في (أن) المخففة، لكن لما لزم الفعلية التي تليها ما لزم (أن) المخففة من حروف العوض قوى إضمار الشأن بعدها، إجراء لها مجرى (أن)».
وفي [التسهيل: 66]: «وتخفف (كأن) فتعمل في اسم كاسم (أن) المخففة المقدر، والخبر جملة اسمية أو فعلية مبدوءة بلم أو (قد) أو مفرد، وقد يبرز اسمها في الشعر.
الآيات
جاءت (كأن) المخففة واقعًا بعدها الجملة الفعلية المجزومة بلم في جميع مواقعها في القرآن، لم يصرح باسمها معها، ولم تقع بعدها الجملة الاسمية، ولا المفرد:
1- {ليقولن كأن لم تكن بينكم وبينه مودة يا ليتني كنت معهم} [4: 73].
جملة {كأن لم تكن} اعتراض بين القول ومفعوله عند الزمخشري: [الكشاف:1/280].
وأجاز العكبري أن تكون الجملة محكية بالقول، أو حال من ضمير الفاعل في (ليقولن) [العكبري:1/105]، [البحر:3/392-293].
2- {الذين كذبوا شعيبا كأن لم يغنوا فيها} [7: 92].
جملة {كأن لم يغنوا} خبر (الذين). [الكشاف:2/77].
وأجاز الأنباري أن تكون حالاً والخبر {كانوا هم الخاسرين}. [البيان:2/368-396].
[العكبري:1/156]، [البحر:4/346].
3- {فلما كشفنا عنه ضره مر كأن لم يدعنا إلى ضر مسه} [10: 12].
الجملة حال، [البحر:5/130].
4- {فجعلناها حصيدا كأن لم تغن بالأمس} [10: 24].
الجملة حالية.
5- {ويوم يحشرهم كأن لم يلبثوا إلا ساعة من النهار} [10: 45].
الجملة حال من الضمير في (يحشرهم) [الكشاف:2/192]، [البحر:5/162].
6- {فأصبحوا في ديارهم جاثمين كأن لم يغنوا فيها} [11: 67-68]، [11: 94-95]
الجملة حالية. [الجمل:2/402].
7- {ولي مستكبرا كأن لم يسمعها} [31: 7].
حالية [البحر:7/184]، [الكشاف:3/210].
8- {ثم يصر مستكبرًا كأن لم يسمعها} [45: 8].
حالية، [الكشاف:3:/437]]، [البحر:8/44].


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 30 ربيع الأول 1432هـ/5-03-2011م, 06:36 PM
محمد أبو زيد محمد أبو زيد غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 25,303
افتراضي خبر (كأن)


خبر (كأن)
جاء خبر (كأن) اسما مفردا في قوله تعالى:
1- {وإذ نتقنا الجبل فوقهم كأنه ظلة} [7: 171].
2- {قالت كأنه هو} [27: 42].
3- {ترمي بشرر كالقصر كأنه جمالة صفر} [77: 32-33].
4- {فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم} [41: 34].
5- {الزجاجة كأنها كوكب دري} [24: 35].
6- {فلما رآها تهتز كأنها جان ولي مدبرًا} [28: 31].
7- {ويطوف عليهم غلمان لهم كأنهم لؤلؤ مكنون} [52: 24].
8- {يخرجون من الأجداث كأنهم جراد منتشر} [54: 7].
9- {تنزع الناس كأنهم أعجاز نخل منقعر} [54: 20].
10- {يقاتلون في سبيله صفا كأنهم بنيان مرصوص} [61: 4].
11- {وإن يقولوا تسمع لقولهم كأنهم خشب مسندة} [63: 4].
12- {فترى القوم فيها صرعى كأنهم أعجاز نخل خاوية} [69: 7].
13- {فما لهم عن التذكرة معرضين كأنهم حمر مستنفرة} [74: 49-50].
14- {وعندهم قاصرات الطرف عين كأنهن بيض مكنون} [37: 48-49].
15- {كأنهن الياقوت والمرجان} [55: 58].
16- {طلعها كأنه رؤوس الشياطين} [37: 65].
وجاء خبر (كأن) جملة فعلية مضارع في قوله تعالى:
1- {يوم يخرجون من الأجداث سراعا كأنهم إلى نصب يوفضون} [70: 43].
2- {نبذ فريق من الذين أوتوا الكتاب كتاب الله وراء ظهورهم كأنهم لا يعلمون} [2: 101].
3- {كأنهم يوم يرون ما يوعدون لم يلبثوا إلا ساعة} [46: 35].
4- {كأنهم يوم يرونها لم يلبثوا إلا عشية أو ضحاها} [79: 46].
من هذا يظهر لنا أن خبر (كأن) لم يقع جملة اسمية في القرآن، ولا فعلية فعلها ماض ولا ظرفا.
كما أن خبر (كأن) المخففة لم يقع إلا فعلية فعلها مضارع مجزوم بلم في القرآن.
كذلك لم تقع الجملة الاسمية بعد «كأنما» وإنما وقعت الجملة الفعلية التي فعلها ماض أو مضارع.
واسم (كأن) كان ضميرًا للغيبة.


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:25 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة