العودة   جمهرة العلوم > جمهرة علوم القرآن الكريم > عدّ الآي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 28 ذو القعدة 1431هـ/4-11-2010م, 05:20 PM
محمد أبو زيد محمد أبو زيد غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 25,358
افتراضي عدد آيات سورة الدخان


رد مع اقتباس
  #2  
قديم 1 ذو الحجة 1431هـ/7-11-2010م, 08:31 PM
أم القاسم أم القاسم غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,449
افتراضي

الخلاف في عدد آيات سورة الدخان
قَالَ عُثْمَانُ بنُ سَعِيدٍ الدَّانِيُّ (ت: 444هـ): (وهي خمسون وتسع آيات في الكوفي وسبع في البصري وست في عدد الباقين). [البيان: 225]
قَالَ القَاسِمُ بنُ فِيرُّه بنِ خَلَفٍ الشَّاطِبِيُّ (ت: 590هـ): (وكوف له عد الدخان ندى طوى ....... وسبع عن البصري وست عن الكثر
يقولون عن كوفيهم في البطون دع ....... دوا الداء والزقوم دع بالذكا جمر). [ناظمة الزهر: 171-175]
- قَالَ عَبْدُ الفَتَّاحِ بنُ عَبْدِ الغَنِيِّ القَاضِي (ت: 1403هـ): (ص: وكوف له عد الدخان ندى طوى ....... وسبع عن البصري وست عن الكثر
يقولون عن كوفيهم في البطون دع ....... دوا الداء والزقوم دع بالذكا جمر
اللغة: الذكا بالذال المعجمة والقصر اشتعال النار واشتداد لهبها. والجمر النار المتقدة.
الإعراب: وكوف مبتدأ أول. وله متعلق بعد وعد مبتدأ ثان ومضاف إلى الدخان وندى خبر الثاني وجملة طوى صفة الندى. وسبع خبر لمحذوف أي وعد الدخان سبع وعن البصري صفة لسبع. وكذا يقال في الجملة بعدها. يقولون عن كوفيهم مبتدأ وخبر في البطون مفعول دع. دوا مقصور حال من في البطون ومضاف إلى الداء. والزقوم مفعول دع. وبالذكا الباء فيه للملابسة وهو متعلق بمحذوف حال من الزقوم. وجمر بدل منه بدل كل من كل.
المعنى: بين أن عدد سورة الدخان للكوفي تسع وخمسون كما دل على ذلك النون والطاء وللبصري سبع وخمسون. والحجازي والشامي ست وخمسون...). [معالم اليسر:171-175]

قالَ أبو الفَرَجِ عبدُ الرَّحمنِ بنُ عَلِيٍّ ابنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (سورة الدخان: ست وخمسون آية في عد الشامي والمكي والمدنيين، وسبع في عد البصري وعطاء، وتسع في عد الكوفي.). [فنون الأفنان: 278-327]
قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت:643هـ): (...فهي خمسون وتسع آيات في الكوفي، وسبع في البصري، وست في المدنيين والمكي والشامي). [جمال القراء: 1/216]
قال أحمدُ بنُ عبد الكريمِ بنِ محمَّدٍ الأَشْمُونِيُّ (ت:ق11هـ): (وآيها ست أو سبع أو تسع وخمسون آية).[منار الهدى: 353]
قال أحمد بن محمد بن البناء الدمياطي (ت: 1117هـ): (الفواصل
وآيها خمسون وست حجازي وشامي وسبع بصري وتسع كوفي). [إتحاف فضلاء البشر: 2/462] (م)
قَالَ رِضْوانُ بنُ مُحَمَّدٍ المُخَلِّلاتِيُّ (ت: 1311هـ): (وعدد آياتها خمسون وست مدني ومكي وشامي وسبع بصري وتسع كوفي كما قال الشاطبي:
وكوفٍ له عدُّ الدُّخان ندىً طَوى = وسبعٌ عن البصري وستٌ عن الكثر(1)). [القول الوجيز: 288]
- قَالَ عَبْدُ الرَّزَّاقِ عَلِيّ مُوسَى (ت: 1429هـ): ((1) قوله: (وكوف له عد) إلخ بيان عدد سورة الدخان عند الكوفي وأنه تسع وخمسون لأن النون بخمسين والطاء بتسع، وسبع وخمسون للبصري وست وخمسون للحجازيين والشامي وهم المراد بالكثر كما صرح به الناظم.). [التعليق على القول الوجيز: 288-289]
قالَ مُحَمَّد الطَّاهِرُ بْنُ عَاشُورٍ (ت: 1393هـ): (وعدّت آيها ستًّا وخمسين عند أهل المدينة ومكّة والشّام، وعدّت عند أهل البصرة سبعًا وخمسين، وعند أهل الكوفة تسعًا وخمسين). [التحرير والتنوير: 25/276]

القول الأول: ست وخمسون آية
قَالَ عُثْمَانُ بنُ سَعِيدٍ الدَّانِيُّ (ت: 444هـ): (وهي خمسون وتسع آيات في الكوفي وسبع في البصري وست في عدد الباقين). [البيان: 225]م
قَالَ القَاسِمُ بنُ فِيرُّه بنِ خَلَفٍ الشَّاطِبِيُّ (ت: 590هـ): (وكوف له عد الدخان ندى طوى ....... وسبع عن البصري وست عن الكثر). [ناظمة الزهر: 171-175]م
قالَ أبو الفَرَجِ عبدُ الرَّحمنِ بنُ عَلِيٍّ ابنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (سورة الدخان: ست وخمسون آية في عد الشامي والمكي والمدنيين..). [فنون الأفنان: 278-327]م
قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت:643هـ): (...فهي خمسون وتسع آيات في الكوفي، وسبع في البصري، وست في المدنيين والمكي والشامي). [جمال القراء: 1/216]م
قال أحمدُ بنُ عبد الكريمِ بنِ محمَّدٍ الأَشْمُونِيُّ (ت:ق11هـ): (وآيها ست أو سبع أو تسع وخمسون آية).[منار الهدى: 353]م
قال أحمد بن محمد بن البناء الدمياطي (ت: 1117هـ): (الفواصل
وآيها خمسون وست حجازي وشامي وسبع بصري وتسع كوفي). [إتحاف فضلاء البشر: 2/462] (م)
قالَ مُحَمَّد الطَّاهِرُ بْنُ عَاشُورٍ (ت: 1393هـ): (وعدّت آيها ستًّا وخمسين عند أهل المدينة ومكّة والشّام...). [التحرير والتنوير: 25/276]م

القول الثاني: سبع وخمسون آية
قَالَ عُثْمَانُ بنُ سَعِيدٍ الدَّانِيُّ (ت: 444هـ): (وهي خمسون وتسع آيات في الكوفي وسبع في البصري...). [البيان: 225]م
قالَ مَحْمُودُ بْنُ عُمَرَ الزَّمَخْشَرِيُّ (ت: 538هـ): (وهي سبع وخمسون آية. وقيل تسع وخمسون). [الكشاف: 5/462]
قَالَ القَاسِمُ بنُ فِيرُّه بنِ خَلَفٍ الشَّاطِبِيُّ (ت: 590هـ): (وكوف له عد الدخان ندى طوى ....... وسبع عن البصري وست عن الكثر). [ناظمة الزهر: 171-175]م
قالَ أبو الفَرَجِ عبدُ الرَّحمنِ بنُ عَلِيٍّ ابنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (سورة الدخان: ست وخمسون آية في عد الشامي والمكي والمدنيين، وسبع في عد البصري وعطاء...). [فنون الأفنان: 278-327]م
قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت:643هـ): (...فهي خمسون وتسع آيات في الكوفي، وسبع في البصري...). [جمال القراء: 1/216]م
قالَ عَبْدُ اللهِ بْنُ عُمَرَ البَيْضَاوِيُّ (ت: 691هـ): (وهي سبع أو تسع وخمسون آية). [أنوار التنزيل: 5/99]
قال أحمدُ بنُ محمدِ بن أبي بكرٍ القَسْطَلاَّنيُّ (ت: 923هـ): (وهي سبع أو تسع وخمسون آية). [إرشاد الساري: 7/335]
قال أحمدُ بنُ عبد الكريمِ بنِ محمَّدٍ الأَشْمُونِيُّ (ت:ق11هـ): (وآيها ست أو سبع أو تسع وخمسون آية).[منار الهدى: 353]م
قال أحمد بن محمد بن البناء الدمياطي (ت: 1117هـ): (الفواصل
وآيها خمسون وست حجازي وشامي وسبع بصري وتسع كوفي). [إتحاف فضلاء البشر: 2/462] (م)
قالَ مُحَمَّدُ بْنُ عَلِيٍّ الشَّوْكَانِيُّ (ت: 1250هـ): (هي تسع وخمسون، وقيل سبع وخمسون آية). [فتح القدير: 4/743]
قالَ مُحَمَّد الطَّاهِرُ بْنُ عَاشُورٍ (ت: 1393هـ): (...وعدّت عند أهل البصرة سبعًا وخمسين...). [التحرير والتنوير: 25/276]م

القول الثالث: تسع وخمسون آية
قَالَ أَحْمَدُ بنُ مُحَمَّدِ بنِ إِسْمَاعِيلَ النحَّاسُ (ت: 338هـ): (وآياتها 59 آية). [معاني القرآن: 6/393]
قالَ أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدٍ الثَّعْلَبيُّ (ت: 427هـ): (وهي تسع وخمسون آية). [الكشف والبيان: 8/348]
قَالَ عُثْمَانُ بنُ سَعِيدٍ الدَّانِيُّ (ت: 444هـ): (وهي خمسون وتسع آيات في الكوفي ...). [البيان: 225]م
قالَ عَلِيُّ بْنُ أَحْمَدَ الوَاحِدِيُّ (ت: 468هـ): (وهي خمسون وتسع آيات). [الوسيط: 4/85]
قالَ مَحْمُودُ بْنُ عُمَرَ الزَّمَخْشَرِيُّ (ت: 538هـ): (وهي سبع وخمسون آية. وقيل تسع وخمسون). [الكشاف: 5/462]م
قال أبو عبدِ الله محمدُ بنُطَيْفُورَ الغزنويُّ السَّجَاوَنْدِيُّ (ت:560هـ): (تسع وخمسون آية). [علل الوقوف: 3/925]
قَالَ القَاسِمُ بنُ فِيرُّه بنِ خَلَفٍ الشَّاطِبِيُّ (ت: 590هـ): (وكوف له عد الدخان ندى طوى ....... وسبع عن البصري وست عن الكثر). [ناظمة الزهر: 171-175]م
قالَ أبو الفَرَجِ عبدُ الرَّحمنِ بنُ عَلِيٍّ ابنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (سورة الدخان: ست وخمسون آية في عد الشامي والمكي والمدنيين، وسبع في عد البصري وعطاء، وتسع في عد الكوفي...). [فنون الأفنان: 278-327]م
قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت:643هـ): (...فهي خمسون وتسع آيات في الكوفي...). [جمال القراء: 1/216]م
قالَ عَبْدُ اللهِ بْنُ عُمَرَ البَيْضَاوِيُّ (ت: 691هـ): (وهي سبع أو تسع وخمسون آية). [أنوار التنزيل: 5/99]م
قالَ مُحَمَّدُ بنُ أَحْمَدَ بْنِ جُزَيءٍ الكَلْبِيُّ (ت: 741هـ): (وآياتها 59). [التسهيل: 2/266]
قال محمودُ بنُ أحمدَ بنِ موسى العَيْنِيُّ (ت: 855هـ): (وتسع وخمسون آية). [عمدة القاري: 19/232]
قالَ جَلاَلُ الدِّينِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ أبي بَكْرٍ السُّيُوطِيُّ (ت: 911 هـ): (وآياتها تسع وخمسون). [لباب النقول: 209]
قالَ جَلاَلُ الدِّينِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ أَبِي بَكْرٍ السُّيُوطِيُّ (ت: 911 هـ) : (وآياتها تسع وخمسون). [الدر المنثور: 13/244]
قال أحمدُ بنُ محمدِ بن أبي بكرٍ القَسْطَلاَّنيُّ (ت: 923هـ): (وهي سبع أو تسع وخمسون آية). [إرشاد الساري: 7/335]م
قال أحمدُ بنُ عبد الكريمِ بنِ محمَّدٍ الأَشْمُونِيُّ (ت:ق11هـ): (وآيها ست أو سبع أو تسع وخمسون آية).[منار الهدى: 353]م
قال أحمد بن محمد بن البناء الدمياطي (ت: 1117هـ): (الفواصل
وآيها خمسون وست حجازي وشامي وسبع بصري وتسع كوفي). [إتحاف فضلاء البشر: 2/462] (م)
قالَ مُحَمَّدُ بْنُ عَلِيٍّ الشَّوْكَانِيُّ (ت: 1250هـ): (هي تسع وخمسون، وقيل سبع وخمسون آية). [فتح القدير: 4/743]م
قالَ مُحَمَّد الطَّاهِرُ بْنُ عَاشُورٍ (ت: 1393هـ): (...وعند أهل الكوفة تسعًا وخمسين). [التحرير والتنوير: 25/276]م
قال عبيدُ بنُ عبدِ اللهِ بنِ سُلَيمانَ الجابريُّ (م): (وآياتها تسع وخمسون). [إمداد القاري: 3/408]


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 19 شعبان 1434هـ/27-06-2013م, 12:32 PM
لطيفة المنصوري لطيفة المنصوري غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 2,152
افتراضي

الفواصل المتفق عليها
الفواصل المتفق عليها
قَالَ رِضْوانُ بنُ مُحَمَّدٍ المُخَلِّلاتِيُّ (ت: 1311هـ): (المتفق عليه:
المبين، منذرين، حكيم، مرسلين، العليم، موقنين، الأولين، يلعبون، (8)
مبين، أليم، مؤمنون، مبين، مجنون، عائدون، منتقمون، (نصف) ، (15)
كريم، أمين، مبين، ترجمون، فاعتزلون، مجرمون، متبعون، مغرقون، (23)
وعيون، كريم، فاكهين، آخرين، منظرين، المهين، المسرفين، العالمين، (31)
مبين، بمنشرين، صادقين، مجرمين، لاعبين، لا يعلمون، أجمعين، (38)
ينصرون، الرحيم، الأثيم، الحميم، الجحيم، الحميم، الكريم، تمترون، (46)
أمين، وعيون، متقابلين، عين، آمنين، الجحيم، العظيم، يتذكرون، (54)
مرتقبون. (55) ). [القول الوجيز: 289]

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 19 شعبان 1434هـ/27-06-2013م, 12:33 PM
لطيفة المنصوري لطيفة المنصوري غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 2,152
افتراضي

مواضع اختلاف العدد
مواضع اختلاف العدد
قَالَ عُثْمَانُ بنُ سَعِيدٍ الدَّانِيُّ (ت: 444هـ): (اختلافها أربع آيات:
{حم} عدها الكوفي ولم يعدها الباقون
{إن هؤلاء ليقولون} عدها الكوفي ولم يعدها الباقون
{إن شجرة الزقوم} لم يعدها المدين الآخر والمكي وعدها الباقون
{في البطون} لم يعدها المدني الأول والشامي وعدها الباقون). [البيان: 225]

قَالَ القَاسِمُ بنُ فِيرُّه بنِ خَلَفٍ الشَّاطِبِيُّ (ت: 590هـ): (
وكوف له عد الدخان ندى طوى ....... وسبع عن البصري وست عن الكثر
يقولون عن كوفيهم في البطون دع ....... دوا الداء والزقوم دع بالذكا جمر). [ناظمة الزهر: 171-175]
- قَالَ عَبْدُ الفَتَّاحِ بنُ عَبْدِ الغَنِيِّ القَاضِي (ت: 1403هـ): (ص:
وكوف له عد الدخان ندى طوى ....... وسبع عن البصري وست عن الكثر
يقولون عن كوفيهم في البطون دع ....... دوا الداء والزقوم دع بالذكا جمر
... ثم أفاد أن قوله تعالى {إن هؤلاء ليقولون} يعده الكوفي ويتركه غيره. وأن {يغلي في البطون} يتركه المرموز لهما بالدال والألف وهما الشامي والمدني الأول ويعده غيرهما وأن {إن شجرت الزقوم} يتركه المدني الأخير والمكي ويعده غيرهما وجه عد ليقولون المشاكلة وعد مثله في سورة والصافات ووجه تركه عدم تمام الكلام. ووجه عد في البطون المشاكلة ووجه تركه عدم تمام الكلام وكذا وجه عد وترك الزقوم. وأشار إلى زيادة عدد الكوفي على غيره بقوله ندى طوى، يعني أن عدده جود وعطاء شمل غيره لزيادته عليه. وأشار بقوله دوا الداء إلى أن ما في بطون الكفار من الحميم دواء لما فيها من الكفر والعناد وقوله بالذكا جمر إشارة إلى ما وردت فيه كلمة الزقوم من وصف النار وعذابها.). [معالم اليسر:171-175]
قالَ أبو الفَرَجِ عبدُ الرَّحمنِ بنُ عَلِيٍّ ابنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (اختلافها أربع آيات:
عد الكوفي {حم} آية، وعد أيضا {إن هؤلاء ليقولون} آية.
وعد الشامي والكوفي والمدني الأول والبصري {إن شجرة الزقوم} آية.
وعد الكوفي والمكي والمدني الأخير والبصري {يغلي في البطون} آية). [فنون الأفنان: 278-327]
قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت:643هـ): (سورة الدخان: اختلافها أربع آيات:
{حم}
للكوفي.

{إن هؤلاء ليقولون} [الآية: 34] للكوفي.
{إن شجرة الزقوم} [الآية: 43] أسقطها المدني الأخير والمكي.
{في البطون} [الآية: 45] أسقطها المدني الأول والمكي والشامي.). [جمال القراء: 1/216]
قال أحمد بن محمد بن البناء الدمياطي (ت: 1117هـ): (خلافها أربع حم وليقولون كوفي الزقوم مكي وحمصي ومدني أخير البطون تركها دمشقي ومدني أول). [إتحاف فضلاء البشر: 2/462] (م)
قَالَ رِضْوانُ بنُ مُحَمَّدٍ المُخَلِّلاتِيُّ (ت: 1311هـ): (اختلافهم في أربعة مواضع
الأول: {حـم} عده الكوفي ولم يعده الباقون لما مر
الثاني: {إِنَّ هَؤُلَاءِ لَيَقُولُونَ} عده الكوفي لوجود المشاكلة ولم يعده الباقون لعدم انقطاع الكلام
الثالث: {إِنَّ شَجَرَةَ الزَّقُّومِ} ، عده غير المدني الأخير
والمكي للمشاكلة ولم يعده المدني الأخير والمكي لعدم انقطاع الكلام
الرابع: {فِي الْبُطُونِ} عده غير المدني الأول والشامي للمشاكلة ولم يعده المدني الأول والشامي لعدم انقطاع الكلام، وهذا معنى قول الشاطبي:

يقولونَ عن كوفيِّهم في البُطُون دع = دوا الدَّاء والزَّقُّومِ دع بالذَّكا جمرِ(2)). [القول الوجيز: 288-289]
- قَالَ عَبْدُ الرَّزَّاقِ عَلِيّ مُوسَى (ت: 1429هـ): ((2) قوله: (يقولون) البيت بيان لمواضع الخلاف في هذه السورة كما بينها الشارح.
وقوله: (دوا الداء) الدال للشامي والألف للمدني الأول.
وقوله: (بالذكا جمر) الباء رمز للمدني الأخير والجيم للمكي.
وقوله: (بالذكا بالذال المعجمة والقصر، اشتعال النار واشتداد لهبها والحمر، النار المتقدة). [التعليق على القول الوجيز: 288-289]
...
(يختلف الحمصي مع الدمشقي في سورة الدخان في موضعين:
الأول: {إِنَّ شَجَرَةَ الزَّقُّومِ} يتركه الحمصي ويعده الدمشقي.
الثاني: {فِي الْبُطُونِ} يتركه الحمصي ويعده الدمشقي، وحينئذٍ يتفقان في العدد ...). [التعليق على القول الوجيز: 293-294]
قَالَ عَبْدُ الفَتَّاحِ بنُ عَبْدِ الغَنِيِّ القَاضِي (ت: 1403هـ) : (قلت:
مهين الحجاز مع بصريهم ....... وليقولون عن كوفيهم
شجرة الزقوم للمكي دع ....... كالثان والحمصي كما عنهم وقع
وفي البطون أول قد أهملا ....... معه الدمشقي كما قد انجل

وأقول: أفاد البيت الأول أن قوله تعالى: {هو مهين} في سورة الزخرف يعده الحجازي والبصري ولا يعده الشامي والكوفي. وأن قوله تعالى في سورة الدخان: {إنّ هؤلاء ليقولون} معدود عند الكوفي ومتروك عند غيره. وأفاد البيت الثاني الأمر بترك عد قوله تعالى: {إنّ شجرت الزّقّوم} للمكي والمدني الثاني والحمصي، فيكون معدودا للمدني الأولي والبصري والدمشقي والكوفي، إذا علمت ذلك فلا تغتر بما كتبه الشيخ الحداد في "سعادة الدارين" وما كتبه الشيخ البنا في "إتحاف البشر" تبعا للشيخ القسطلاني في كتابه "لطائف الإشارات" حيث صرحوا بأن هذا الموضع يعده المكي والمدني الثاني والحمصي.
وما قلناه هو الصواب وهو أن هذا الموضع {شجرت الزّقّوم} متروك للمذكورين لا معدود. وقد صرح بما قلناه الإمام الداني في كتابه "البيان" وتبعه الشاطبي
في الناظمة: واقتفى أثرهما كالإمام الجعبرى في شرح الشاطبية، والشيخ المدقق ملا على قارئ في شرح الشاطبية أيضا. فاحرص على هذا والله يتولى هداك. وأفاد البيت الثالث أن قوله تعالى: {يغلي في البطون} قد أهمل عده المدني الأول والدمشقي فيكون معدودا للباقين، "تنبيه" المختلف فيه في سورة الزخرف موضعان "حم" و"مهين" وفي سورة الدخان أربعة "حم" و"ليقولون" و{شجرت الزّقّوم} و{يغلي في البطون} والله تعالى أعلم). [نفائس البيان: 59-60] (م)


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 19 شعبان 1434هـ/27-06-2013م, 12:40 PM
لطيفة المنصوري لطيفة المنصوري غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 2,152
افتراضي

مشبه الفاصلة المتروك
مشبه الفاصلة المتروك
قَالَ عُثْمَانُ بنُ سَعِيدٍ الدَّانِيُّ (ت: 444هـ): (وفيها مما يشبه الفواصل وليس معدودا بإجماع موضعان {يحيي ويميت} {بني إسرائيل}). [البيان: 225]
قال أحمد بن محمد بن البناء الدمياطي (ت: 1117هـ): (مشبه الفاصلة آيتان: يحيي ويميت بني إسرائيل). [إتحاف فضلاء البشر: 2/462] (م)


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 19 شعبان 1434هـ/27-06-2013م, 12:42 PM
لطيفة المنصوري لطيفة المنصوري غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 2,152
افتراضي

رؤوس الآي
رؤوس الآي
قَالَ عُثْمَانُ بنُ سَعِيدٍ الدَّانِيُّ (ت: 444هـ): (ورؤوس الآي
المبين 2
منذرين 3
حكيم 4
مرسلين 5
العليم 6
موقنين 7
الأولين 8
يلعبون 9
مبين 10
أليم 11
مؤمنون 12
مبين 13
مجنون 14
عائدون 15
منتقمون 16
كريم 17
أمين 18
مبين 19
ترجمون 20
فاعتزلون 21
مجرمون 22
متبعون 23
مغرقون 24
وعيون 25
كريم 26
فاكهين 27
آخرين 28
منظرين 29
المهين 30
المسرفين 31
العالمين 32
مبين 33
بمنشرين 35
صادقين 36
مجرمين 37
لاعبين 38
لا يعلمون39
أجمعين 40
ينصرون 41
الرحيم 42
الأثيم 44
البطون 45
الحميم 46
الجحيم 47
الحميم 48
الكريم 49
تمترون 50
أمين 51
وعيون 52
متقابلين 53
عين 54
آمنين 55
الجحيم 56
العظيم 57
يتذكرون 58
مرتقبون 59). [البيان: 225]

قاعدة رؤوس الآي (الفواصل)
قَالَ رِضْوانُ بنُ مُحَمَّدٍ المُخَلِّلاتِيُّ (ت: 1311هـ): (وقاعدة فواصلها (نم) نحو أمين، وكريم). [القول الوجيز: 288]

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 19 شعبان 1434هـ/27-06-2013م, 12:43 PM
لطيفة المنصوري لطيفة المنصوري غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 2,152
افتراضي

نظائر سورة الدخان
نظائر سورة الدخان في العدد
قَالَ عُثْمَانُ بنُ سَعِيدٍ الدَّانِيُّ (ت: 444هـ): (ونظيرتها في المدني الأول خاصة المدثر ولا نظير لها في غيره). [البيان: 225]
قَالَ رِضْوانُ بنُ مُحَمَّدٍ المُخَلِّلاتِيُّ (ت: 1311هـ): (ونظيرتها في المدني الأول سورة المدثر ولا نظير لها في غير). [القول الوجيز: 288]

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:50 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة