العودة   جمهرة العلوم > جمهرة علوم اللغة > جمهرة معاني الحرف وأسماء الأفعال والضمائر والظروف > جمهرة معاني الأدوات والظروف

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
  #2  
قديم 29 ذو الحجة 1438هـ/20-09-2017م, 02:20 PM
جمهرة علوم اللغة جمهرة علوم اللغة غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 2,895
افتراضي

قال أبو القاسم عبد الرحمن بن إسحاق الزجَّاجيُّ (ت: 340هـ): (فمن ذلك:
عند أداة لحضور الشّيء ودنوه كقولك كنت عند زيد أي بحضرته وكان هذا عند انتصاف النّهار فتحتمل الزّمان والمكان). [حروف المعاني والصفات: 1]


رد مع اقتباس
  #3  
قديم 29 ذو الحجة 1438هـ/20-09-2017م, 02:21 PM
جمهرة علوم اللغة جمهرة علوم اللغة غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 2,895
افتراضي


عند
قال أبو عبد الله الحسين بن محمد الدامغاني (ت: 478هـ) : (تفسير (عند) على اثني عشر وجها:
في قدرته – في سمائه – وحيه – بقضائه – في يده – علمه – ثوابه – بقربه – بذنبه – بفضله – من عطائه – برضائه
فوجه منها: عند يعني: قادر عليه، قوله تعالى في سورة الأنعام {قل لو أن عندي ما تستعجلون به} يعني: لو كان في قدرتي ما تستعجلون به.
والوجه الثاني: عند ربك يعني: في سمائه، فذلك قوله تعالى {إن الذين عند ربك} يعني: في سمائه، وكقوله تعالى في سورة الأنعام {وعنده مفاتح الغيب لا يعلمها إلا هو} يعني: في سمائه خزائن المطر.
والوجه الثالث: عنده يعني: من وحيه وكلامه، قوله تعالى في سورة آل عمران {ويقولون هو من عند الله} يعني: من وحي الله, {وما هو من عند الله} يعني: وما هو من وحي الله وكلامه.
والوجه الرابع: من عنده يعني: بقضائه وقدرته, قوله تعالى في سورة النساء {قل كل من عند الله} أي: كل شيء بقضائه وقدرته.
والوجه الخامس: عندهم يعني: في أيديهم, قوله تعالى في سورة ص {أم عندهم خزائن رحمة ربك} يعني: في أيديهم خزائن المطر, وكقوله تعالى {أم عندهم خزائن ربك}.
والوجه السادس: عنده يعني: علمه، قوله تعالى في سورة النجم {أعنده علم الغيب} يعني: أيعلم علم الغيب, وكقوله تعالى في سورة الطور {أم عندهم الغيب} أي: أم يعلمون الغيب؟
والوجه السابع: عنده يعني: ثوابه, قوله تعالى في سورة النحل {وما عند الله باق} يعني: ثواب الله، ونحوه كثير.
والوجه الثامن: عنده يعني: بقربه ومجاورته, قوله تعالى في سورة النجم {عند سدرة المنتهى} يعني: بقرب سدرة المنتهى {عندها جنة المأوى} يعني: بقربها جنة المأوى.
والوجه التاسع: عنده: بذنبه، قوله تعالى في سورة آل عمران {قلتم أنى هذا قل هو من عند أنفسكم} يعني: بذنبكم.
والوجه العاشر: من عندك أي: بفضلك, قوله تعالى في سورة القصص {فإن أتممت عشرا فمن عندك} أي: بفضلك.
والوجه الحادي عشر: من عندنا يعني: من عطائنا، قوله تعالى في سورة الساعة {نعمة من عندنا} يعني: نعمة من عطائنا {كذلك نجزي من شكر} ونحوه كثير.
والوجه الثاني عشر: عنده أي: برضائه ويقبله, قوله تعالى في سورة آل عمران {إن الدين عند الله الإسلام} يعني: برضاء الله تعالى). [الوجوه والنظائر: 346 - 348]


رد مع اقتباس
  #4  
قديم 29 ذو الحجة 1438هـ/20-09-2017م, 02:21 PM
جمهرة علوم اللغة جمهرة علوم اللغة غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 2,895
افتراضي

قال عبد الله بن يوسف بن أحمد ابن هشام الأنصاري (ت: 761هـ): (عند
عند: اسم للحضور الحسي نحو {فلمّا رآه مستقرًّا عنده} والمعنوي نحو {قال الّذي عنده علم من الكتاب} وللقرب كذلك نحو {عند سدرة المنتهى عندها جنّة المأوى} ونحو {وإنّهم عندنا لمن المصطفين الأخيار}
وكسر فائها أكثر من ضمها وفتحها ولا تقع إلّا ظرفا أو مجرورة بمن وقول العامّة ذهبت إلى عنده لحن وقول بعض المولدين
(كل عند لك عندي ... لا يساوي نصف عند)
قال الحريري لحن وليس كذلك بل كل كلمة ذكرت مرادا بها لفظها فسائغ أن تتصرف تصرف الأسماء وأن تعرب ويحكى أصلها
تنبيهان
الأول قولنا عند اسم للحضور موافق لعبارة ابن مالك والصّواب اسم لمكان الحضور فإنّها ظرف لا مصدر وتأتي أيضا لزمانه نحو الصّبر عند الصدمة الأولى وجئتك عند طلوع الشّمس
الثّاني تعاقب عند كلمتان
لدى مطلقًا نحو {لدى الحناجر} {لدى الباب} {وما كنت لديهم إذ يلقون أقلامهم أيهم يكفل مريم وما كنت لديهم إذ يختصمون}
ولدن إذا كان المحل محل ابتداء غاية نحو جئت من لدنه وقد
اجتمعتا في قوله تعالى {آتيناه رحمة من عندنا وعلمناه من لدنا علما} ولو جيء بعند فيهما أو بلدن لصحّ ولكن ترك دفعا للتكرار وإنّما حسن تكرار لدى في {وما كنت لديهم} لتباعد ما بينهما ولا تصلح لدن هنا لأنّه ليس محل ابتداء
ويفترقن من وجه ثان وهو أن لا لدن تكون إلّا فضلة بخلافهما بدليل {ولدينا كتاب ينطق بالحقّ} {وعندنا كتاب حفيظ}
وثالث وهو أن جرها بمن أكثر من نصبها حتّى إنّها لم تجيء في التّنزيل منصوبة وجر عند كثير وجر لدى ممتنع
ورابع وهو أنّهما معربان وهي مبنيّة في لغة الأكثرين
وخامس وهو أنّها قد تضاف للجملة كقوله
( ... لدن شب حتّى شاب سود الذوائب)
وسادس وهو أنّها قد لا تضاف وذلك أنهم حكوا في غدوة الواقعة بعدها الجرّ بالإضافة والنّصب على التّمييز
والرّفع بإضمار كان تامّة
ثمّ اعلم أن عند أمكن من لدى من وجهين
أحدهما أنّها تكون ظرفا للأعيان والمعاني تقول هذا القول عندي صواب وعند فلان علم به ويمتنع ذلك في لدى ذكره ابن الشجري في أماليه ومبرمان في حواشيه
والثّاني أنّك تقول عندي مال وإن كان غائبا ولا تقول لدي مال إلّا إذا كان حاضرا قاله الحريري وأبو هلال العسكري وابن الشجري وزعم المعري أنه لا فرق بين لدى وعند وقول غيره أولى
وقد أغناني هذا البحث عن عقد فصل للدن ولـ لدى في باب اللّام). [مغني اللبيب: 2 / 440 - 449]


رد مع اقتباس
  #5  
قديم 29 ذو الحجة 1438هـ/20-09-2017م, 02:22 PM
جمهرة علوم اللغة جمهرة علوم اللغة غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 2,895
افتراضي




(فصل) عند
قال جمال الدين محمد بن علي الموزعي المعروف بابن نور الدين (ت: 825هـ): ((فصل) عند:
اسم لمكان حضور الشيء ودنوه، فالحضور إمَّا حسي كقوله تعالى: {فلما رآه مستقرًا عنده}، وإمَّا معنوي؛ لقوله تعالى: {قال الذي عنده علم من الكتاب}، والدنو كقوله تعالى: {عند سدرة المنتهى عندها جنة المأوى}.
وفيه ثلاث لغات:
كسر العين وفتحها، وضمها، والكسر أكثر وهي تكون للمكان والزمان، تقول: جئتك عند الليل عند الحائط، ولا تقع مجرورة إلا بمن، وقول العامة: ذهبت إلى عنده لحن). [مصابيح المغاني: 287 - 288]


رد مع اقتباس
  #6  
قديم 3 محرم 1439هـ/22-09-2017م, 10:48 PM
جمهرة علوم اللغة جمهرة علوم اللغة غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 2,895
افتراضي


عند
قال محمد عبد الخالق عضيمة(ت:1404هـ): (عند:لم تستعمل إلا منصوبة على الظرفية، أو مجرورة بمن.
جاءت في القرآن في 196 موضع، وكانت مضافة في جميع مواقعها، وكانت منصوبة على الظرفية، وجرت بمن في 34 موضعًا.
استعملت للزمان في قولهم، الصبر عند الصدمة الأولى).
[دراسات لأساليب القرآن/قسم معاني الحروف:؟؟]


رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:58 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة