عرض مشاركة واحدة
  #5  
قديم 17 ذو الحجة 1438هـ/8-09-2017م, 01:13 PM
عبد العزيز الداخل عبد العزيز الداخل غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 2,009
افتراضي

النوع الرابع: كتب السيرة النبوية في جوامع الأحاديث والزوائد
عُني جماعة من أهل العلم بجمع الأحاديث وتصنيفها على أبواب العلم، ومنها الأبواب المتعلقة بالسيرة النبوية والمغازي والشمائل وأعلام النبوة وخصائص النبي صلى الله عليه وسلم وغير ذلك.
ولا سيما الكتب التي لم يصنّفها أصحابها على أبواب العلم كالمسانيد والمعاجم.
وفي كثير من دواوين السنّة مرويّات كثيرة في السيرة النبوية، كما في مسند الإمام أحمد وسنن أبي داوود وسنن ابن ماجه ومسند أبي يعلى ومعاجم الطبراني وسنن البيهقي وغيرها.
لكنَّ هؤلاء المحدّثين لم يفردوا مرويات السيرة النبوية في تلك الكتب في أبواب تسهّل الوصول إليها؛ فصار في الرجوع إليها لاستخراج ما يتعلق بالسيرة النبوية منها مشقّة ظاهرة، فكان من دواعي الحاجة إعادة تصنيف الأحاديث والآثار في تلك الكتب وغيرها على أبواب العلم، ومنها أبواب السيرة النبوية، وتصنيف المرويات في السيرة على أبواب وفصول تسهل الوصول إلى المطلوب منها.
وهذا العمل تفطّن له جماعة من العلماء؛ فقاموا بأعمال مشكورة في هذا الجمع والتصنيف، ومن ذلك:
1: جامع الأصول في أحاديث الرسول، لأبي السعادات المبارك بن محمد الجزري المعروف بابن الأثير (ت: 606هـ).
وقد جمع فيه أحاديث الموطأ لابن مالك، وصحيح البخاري، وصحيح مسلم، وسنن أبي داود، وجامع الترمذي، وسنن النسائي، وصنّفها على أبواب العلم.
- وفيه كتاب فضائل النبي صلى الله عليه وسلم، وكتاب النبوة، وكتاب الغزوات والسرايا والبعوث، وكتاب الهجرتين.
ومن طبعاته:

أ: طبعة بتحقيق:
عبد القادر الأرناؤوط، مكتبة الحلواني ومطبعة الملاح ومكتبة دار البيان، 1389هـ، ومعه: تتمّة جامع الأصول: تحقيق بشير عيون.
ب: طبعة فيها تتميم لتحقيق الشيخ عبد القادر الأرناؤوط وبشير عيون؛ بعناية: مأمون الصاغرجي وعدنان عبد ربه ومحمد أديب، دار ابن كثير، دمشق، 2011م،
استدركوا فيها النقص في الطبعة السابقة، وقابلوه على نسخة خطية جديدة،
وأعادت طباعته: وزارة الأوقاف القطرية.
ج: طبعة بتحقيق: أيمن صالح شعبان، دار الكتب العلمية، بيروت، 2009م.
2. مجمع الزوائد ومنبع الفوائد، لأبي الحسن نور الدين علي بن أبي بكر الهيثمي(ت:807هـ) ، وقد كان جمعَ زوائد مسند الإمام أحمد على الكتب الستة بالأسانيد، وزوائد مسند البزار، ومسند أبي يعلى، ومعجم الطبراني الكبير، كل كتاب في مصنف مستقل، وجمع زوائد معجم الطبراني الأوسط والصغير في مصنف واحد، ثمّ أشار عليه شيخه زين الدين العراقي أن يجمع هذه الكتب في مصنف واحد، وأن يحذف الأسانيد وأن يرتبها على الأبواب؛ فصنّف لذلك كتابه الجليل "مجمع الزوائد"،
- وفيه كتاب المغازي والسير، وكتاب علامات النبوة، وأبواب أخرى في كتب أخرى كأحاديث الإسراء في كتاب الإيمان، وغيرها.
- ويقدّر عدد مرويات السيرة في مجمع الزوائد بنحو ألف حديث وأثر.
- ومن طبعات هذا الكتاب:
أ: طبعة بتحقيق: حسين سليم أسد الداراني، دار المنهاج، جدة، 1436هـ.
ب: وطبعة بتحقيق: د.محمود سعيد ممدوح، مؤسسة إقرأ، القاهرة، 1431هـ.
ج: وطبعة أخرى بتحقيق: حسام الدين القدسي، مكتبة القدسي، القاهرة.
د: وطبعة أخرى بتحقيق: عبد الله بن محمد الدرويش، دار الفكر.
- وللدكتور سليمان بن عبد الله السويكت كتاب بعنوان "السيرة النبوية عند الهيثمي في مجمع الزوائد"، نشره مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، المدينة النبوية، درس فيه منهج الهيثمي في جمع وتصنيف مرويات السيرة النبوية، واستفادة العلماء من هذا الكتاب.
ولأبي بكر الهيثمي كتب أخرى في الزوائد مفردة ومطبوعة يأتي ذكرها إن شاء الله.

3: غاية المقصد في زوائد المسند، لأبي الحسن نور الدين على بن أبي بكر الهيثمي(ت:807هـ).
- وفيه كتاب السيرة، فيه نحو مائة وثلاثين حديثاً في السيرة النبوية، استخرجها من مسند الإمام أحمد وزيادات ابنه عبد الله مما ليس في الكتب الستة.
ويمتاز هذا الكتاب بذكر الأسانيد، وتمييز زيادات عبد الله بن الإمام أحمد على مسند أبيه.
- ومن طبعات "غاية المقصد":
أ: طبعة بتحقيق: إرشاد الحقّ الأثري، تقديم: د.وصي الله عباس، مكتبة بيت السلام، الرياض - لاهور.
ب: وطبعة أخرى بتحقيق: خلاف محمود عبد السميع، دار الكتب العلمية، بيروت.
4: كشف الأستار عن زوائد البزار، لأبي الحسن نور الدين على بن أبي بكر الهيثمي(ت:807هـ). وفيه كتاب علامات النبوة، وكتاب الهجرة والمغازي، فيهما نحو 250 حديثاً رواها البزار مما ليس في الكتب الستة أصلاً أو كان له زيادة على ما روي فيها.
ولهذا الكتاب طبعة مشهورة متداولة بتحقيق: حبيب الرحمن الأعظمي، مؤسسة الرسالة، بيروت، 1399هـ.
5: بغية الباحث عن زوائد مسند الحارث، لأبي الحسن نور الدين على بن أبي بكر الهيثمي(ت:807هـ).
جمع فيه زوائد مسند الحارث بن أبي أسامة التميمي(ت:282هـ)، وكان مُسندَ بغداد في وقته، ثقة كثير الحديث، جمع من أحاديث سفيان ومالك وشعبة شيئاً كثيراً وصنّف فيها، وله مسند مشهور مفقود، طبعت منه قطعة يسيرة فيها 115 حديثاً بتحقيق: إيهاب بن إسماعيل بن محمد، محمود بن إسماعيل بن محمد، مكتبة العلوم والحكم.
وجمع الهيثمي زوائد مسند الحارث في هذا الكتاب، وفيه مما له تعلّق بالسيرة النبوية كتاب المغازي، وكتاب علامات النبوة فيهما نحو سبعين حديثا من زوائده على الكتب الستة في السيرة النبوية.
وقد طبع كتاب الهيثمي هذا بتحقيق: د.حسين أحمد الباكري، ونشر مركز خدمة السنة والسيرة النبوية، المدينة النبوية، 1413هـ.
6: المقصد العلي في زوائد أبي يعلى الموصلي، لأبي الحسن نور الدين على بن أبي بكر الهيثمي(ت:807هـ).
- وفيه كتاب المغازي والسير، وكتاب علامات النبوة، فيهما نحو ثمانين حديثاً من زوائد أبي يعلى الموصلي(ت:307هـ) على الكتب الستة.
ومن طبعات هذا الكتاب:
أ: طبعة بتحقيق: نايف بن هاشم الدعيس، دار تهامة، جدة، 1402هـ، وأصلها رسالة علمية
ب: وطبعة بتحقيق: سيد كسروي حسن، دار الكتب العلمية، بيروت.
7: موارد الظمآن إلى زوائد ابن حبان، لأبي الحسن نور الدين على بن أبي بكر الهيثمي(ت:807هـ)،
وفيه كتاب المغازي والسير وكتاب أعلام النبوة فيهما 115 حديثاً من زوائد ابن حبان على الكتب الستة.
ومن طبعات هذا الكتاب:
أ: طبعة بتحقيق: حسين سليم أسد الداراني وعبده علي الكوشك، دار الثقافة العربية، دمشق، 1411هـ.
ب: وطبعة بتحقيق: محمد عبد الرزاق حمزة، دار الكتب العلمية، بيروت.
- وللألباني كتاب في الاستدراك عليه في هذا الكتاب سمّاه"الزوائد على الموارد"، طبع مع كتابه "صحيح موارد الظمآن".

8: المطالب العالية بزوائد المسانية الثمانية، للحافظ أبي الفضل أحمد بن علي ابن حجر العسقلاني (ت:852هـ).
وقد جمع فيه زوائد ثمانية مسانيد على الكتب الستة وعلى مسند الإمام أحمد، وهي: مسند أبي داوود الطيالسي، ومسند الحميدي، ومسند مسدد بن مسرهد، ومسند محمد بن يحيى ابن أبي عمر العدني، ومسند أحمد بن منيع، ومسند ابن أبي شيبة، ومسند الحارث بن أبي أسامة، ومسند عبد بن حميد، وزاد عليها زوائد مسند أبي يعلى ومسند إسحاق بن راهويه لكنهما لم يقعا له تامّين.
وتتبع ما فات شيخه الهيثمي من مسند أبي يعلى لكونه اقتصر في كتابه على الرواية المختصرة منه، وابن حجر وقف على الرواية المطولة.
وفي المطالب العالية: كتاب السيرة والمغازي جمع فيه 138 حديثاً من زوائد هذه المسانيد على الكتب الستة وعلى مسند الإمام أحمد.
ومن طبعات هذا الكتاب:
أ: طبعة بتحقيق: د.سعد بن ناصر بن عبد العزيز الشثري، دار العاصمة، السعودية.
ب: وطبعة بتحقيق: غنيم بن عباس وياسر بن إبراهيم، دار الوطن.
ج:وطبعة بتحقيق: حبيب الرحمن الأعظمي، دار المعرفة، بيروت، 1407هـ، لكنّها على نسخة مجرّدة من الأسانيد لا يُعرف من جرّدها، وقد حذف المجرّد بعض أحكام ابن حجر على الأحاديث واستدرك ذلك الأعظمي كما ذكر في مقدمة تحقيقه للكتاب.

9: إتحاف الخيرة المهرة بزوائد المسانيد العشرة، لأبي العباس شهاب الدين أحمد بن أبي بكر البوصيري(ت:840هـ)، وهو تلميذ الحافظ ابن حجر لكنه مات قبله، وقد عرض كتابه عليه فأثنى على صنيعه وأرشده فيه، وقد جمع في كتابه هذا ما زادت به أحاديث عشرة مسانيد على الكتب الستة، وهذه المسانيد هي: مسند أبي داوود الطيالسي، ومسند مسدّد، ومسند الحميدي ، ومسند إسحاق بن راهويه، ومسند ابن أبي شيبة، ومسند محمد بن يحيى ابن أبي عمر العدني، ومسند عبد بن حميد، ومسند الحارث بن أبي أسامة، ومسند أحمد بن منيع ، ومسند أبي يعلى.
جمع ما زادت به هذه المسانيد على الكتب الستة ورتّب أحاديثها على كتب جامعة بذكر أسانيدها والحكم على كثير منها.
وفيه كتاب سيرة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكتاب علامات النبوة، فيهما 355 حديثاً من زوائد هذه المسانيد على الكتب الستة.
ومن طبعات هذا الكتاب:
أ: طبعة بتحقيق: لجنة في دار المشكاة للبحث العلمي بإشراف أبي تميم ياسر بن إبراهيم، دار الوطن للنشر، الرياض.
ب: طبعة بتحقيق: عادل بن سعد، السيد بن محمود بن إسماعيل، مكتبة الرشد.
وللبوصيري كتاب آخر اختصر فيه هذا الكتاب بحذف أسانيده وسماه "مختصر إتحاف السادة المهرة بزوائد المسانيد العشرة"، وقد طُبع بتحقيق: سيد حسن كسروي، دار الكتب العلمية، بيروت، 1417هـ.
وقد أفرد منه كتاب "علامات النبوة"، وطبع بعناية: أم عبد الله بنت محروس، مكتبة السوادي، جدة، 1411هـ.
وللبوصيري كتابان آخران في الزوائد
أحدهما: مصباح الزجاجة في زوائد ابن ماجة، جمع فيه زوائد سنن ابن ماجة على الكتب الخمسة: الصحيحين وسنن أبي داود والترمذي وسنن النسائي الصغرى برواية ابن السني، مع بيان أحكام الأحاديث من الصحة والحسن والضعف.
ولم أجد فيه كتاباً يتعلق بالسيرة النبوية، وإن كان الكتاب لا يخلو من أحاديث لها تعلّق بالسيرة إلا أن مقصودنا ما صنّف من الأحاديث في السيرة النبوية بما يمكن جمعه من غير تتبّع لجميع أحاديث الكتاب؛ فذلك له مقام آخر.
والآخر: فوائد المنتقي لزوائد البيهقي، جمع فيه زوائد السنن الكبرى للبيهقي على الكتب الستة، وبلغني أنّ الكتاب حقق في رسائل علمية في الجامعة الإسلامية، لكن لم أقف عليه كاملاً، إنما وقفت على جزء منه كان في أحكام البيوع.

10: الفتح الرباني بترتيب مسند الإمام أحمد بن حنبل الشيباني، رتّبه الشيخ أحمد بن عبد الرحمن بن محمد البنا المعروف بالساعاتي (ت: 1378هـ) ،و هو ترتيب لأحاديث مسند الإمام أحمد على أبواب العلم، ومسند الإمام أحمد يعدّ من أوسع دواوين الأحاديث وعدّة أحاديثه تقارب عدة أحاديث الكتب الستة مجتمعة، وقد قُدّر عدد أحاديث مسند الإمام أحمد بثلاثين ألف حديث، ومن أهل العلم من يقول إنها نحو سبعة وعشرين ألف حديث.
والفتح الرباني محذوف الأسانيد والمكررات، لكنّه تدارك ذلك بوضع شرح مخصر عليه سمّاه "بلوغ الأماني" ذكر فيه الأسانيد والتخريج وشَرْح الغريب وضَبْط الألفاظ، وقد طُبع الفتح مع شرحه في أربعة وعشرين جزءا، والسيرة النبوية منه في ثلاثة أجزاء.
ويمتاز الفتح الرباني عن كتب الزوائد أنه في تصنيف أحاديث المسند كلها ولم يقتصر على الزوائد.
ومسند الإمام أحمد قد رتّبه قبل ذلك علي بن حسين بن عروة الدمشقي الحنبلي المعروف بابن زكنون الحنبلي(ت:837ه) في كتاب سمّاه " الكواكب الدراري في ترتيب مسند أحمد على أبواب البخاري" لكنه لم يطبع بعد، والكتاب ضخم جداً على ما ذكر في وصفه إذ أضاف إليه شرح الأحاديث وفصولاً كثيرة من كلام شيخ الإسلام ابن تيمية وتلميذه ابن القيم رحمهما الله على بعض الأحاديث والمسائل، وقد ذكر السخاوي أنه في نحو مائة وعشرين مجلداً.

11: زوائد السنن الكبرى للبيهقي على الكتب الستة، للشيخ: صالح بن محمد الشامي، المكتب الإسلامي، بيروت، 1431هـ
جمع فيه زوائد السنن الكبرى للبيهقي على الكتب الستة، لكنّه حذف الأسانيد من باب التقريب، وحلاه بتعليقات الذهبي وابن التركماني على الأحاديث.
وفيه كتاب السيرة الشريفة ، جمع فيه 273 حديثاً من زوائد البيهقي في أحاديث السيرة من السنن الكبرى على الكتب الستة.


التوقيع :

رد مع اقتباس