عرض مشاركة واحدة
  #5  
قديم 18 شوال 1434هـ/24-08-2013م, 08:03 PM
عبد العزيز الداخل عبد العزيز الداخل غير متواجد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 2,009
افتراضي

ذمّ التماري في عدّ الآي

قَال أبو عَمْرو عُثْمَانُ بنُ سَعِيدٍ الدَّانِيُّ (ت: 444هـ):
(ثنا ابن غلبون، قال: أنا أحمد بن المفسر، قال: أنا أحمد بن علي، قال: أنا أحمد بن منيع، قال: أنا يحيى بن سعيد الأموي، عن الأعمش، عن عاصم، عن زرّ، عن عبد الله قال: (تمارَينا في سورة من القرآن فقلنا خمس وثلاثون أو ست وثلاثون؛ فأتينا النبي صلى الله عليه وسلم؛ فوجدنا عليا يناجيه؛ فسألناه فغضب حتى احمرّ وجهه ثم أسرّ إلى عليٍّ شيئا؛ فقال لنا علي: (إن رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمركم أن تقرؤوا كما عُلِّمْتُم). [البيان:38]
قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت:643هـ): (ومما يؤيد ما ذكرته من أن عدد الآي راجع إلى التوقيف؛ ما روى عاصم عن زر عن عبد الله بن مسعود أنه قال: اختلفنا في سورة من القرآن،فقال بعضنا ثلاثين، وقال بعضنا اثنتين وثلاثين، وأتينا النبي صلى الله عليه وسلم فأخبرناه، فتغير لونه، فأسر إلى علي بن أبي طالب بشيء، فالتفت إلينا علي رضوان الله عليه فقال: (إن رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمركم أن تقرءوا القرآن كما علمتموه).
ففي هذا دليل على أن العدد راجع إلى التعليم. وفيه أيضا دليل على تصويب العددين لمن تأمل بفهم). [جمال القراء: 1/233]

رد مع اقتباس