عرض مشاركة واحدة
  #21  
قديم 2 ربيع الثاني 1432هـ/6-03-2011م, 06:12 PM
محمد أبو زيد محمد أبو زيد غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 25,212
افتراضي حذف الجواب لقيام ما يدل عليه مقامه

حذف الجواب لقيام ما يدل عليه مقامه
دليل الجواب الحال محل الجواب ليس مترتبا على الشرط؛ لذلك كان الجواب محذوفًا، ونجد هذا الدليل مقرونا بالفاء في القرآن إذا لم يصلح أن يكون شرطا وأمثلته:
1- {فإن تولوا فإنما عليك البلاغ} [3: 20].
تقدير الجواب: لم يضروك شيئا. [الكشاف:1/181]. [أبو السعود:1/223].
2- {وإن تلووا أو تعرضوا فإن الله كان بما تعملون خبيرا} [4: 135].
تقدير الجواب: يعاقبكم. [الجمل:1/433].
3- {فإن توليتم فما سألتكم من أجر} [10: 72].
أي فلست أبالي بكم. [البحر:5/180]، [الجمل:2/359].
4- {إن كان كبر عليكم مقامي وتذكيري بآيات الله فعلى الله توكلت} [10: 71]
التقدير: فافعلوا ما شئتم. [البحر:5/178].
5- {إن تكفروا أنتم ومن في الأرض جميعا فإن الله لغني حميد} [14: 8].
تقدير الجواب: فإنما ضرر كفركم لاحق بكم. [البحر:5/407].
6- {فإن تولوا فإنما عليك البلاغ المبين} [16: 82].
تقدير الجواب: فقد تمهد عذرك بعد ما أديت ما وجب عليك من التبليغ.
[الكشاف:2/340]، [البحر:5/524] قدره؛ فأنت معذور إذ أديت ما وجب عليك.
7- {فإن تولوا فإنما عليه ما حمل وعليكم ما حملتم} [24: 54].
تقدير الجواب: فلا ضير عليكم. [أبو السعود:3/69-70]، [الجمل:3/235 – 236].
8- {من كان يرجو لقاء الله فإن أجل الله لآت} [29: 5].
تقدير الجواب: فليبادر إلى العمل الصالح، [البحر:7/141]، [الكشاف:3/183]، [المغني:2/175].
9- {من كان يريد العزة فلله العزة جميعا} [35: 10].
تقدير الجواب: فيطلبها من الله [البحر:7/303]، [الكشاف:3/270].
10- {وإن تصبهم سيئة بما قدمت أيديهم فإن الإنسان كفور} [42: 48].
تقدير الجواب: نسوا النعمة. [الجمل:4/71].
11- {فإن لم تجدوا فإن الله غفور رحيم} [58: 12].
[الجمل:4/300].
12- {وإن تظاهرا عليه فإن الله هو مولاه} [66: 4].
[الجمل:4/359].
13- {ومن يتبع خطوات الشيطان فإنه يأمر بالفحشاء} [24: 21].
التقدير: يفعل الفواحش [المغني:2/105].
14- {وإن عزموا الطلاق فإن الله سميع عليم} [2: 227].
تقدير الجواب: فلا تؤذوهم بقول ولا بفعل [المغني:2/175].
15- {وإن تجهر بالقول فإنه يعلم السر وأخفى} [20: 7].
تقدير الجواب: فاعلم أنه غني عن جهرك. [المغني:2/175].
16- {فمن اضطر غير باغ ولا عاد فإن ربك غفور رحيم} [6: 145].
تقدير الجواب: فلا مؤاخذة عليه. [الجمل:2/102].
17- {وإن تولوا فاعلموا أن الله مولاكم} [8: 40].
تقدير الجواب: فلا تخشوا بأسهم. [الجمل:2/241].
18- {وإن يريدوا أن يخدعوك فإن حسبك الله} [8: 62].
تقدير الجواب: فصالحهم ولا تخش منهم. [الجمل:2/250].
19- {بلى من أوفى بعهده واتقى فإن الله يحب المتقين} [3: 76].
تقدير الجواب: يحبه الله. المغني
20- {ومن يتول الله ورسوله والذين آمنوا فإن حزب الله هم الغالبون} [5: 56]
تقدير الجواب: يغلب. [المغني:2/110].
21- {فإن انتهوا فإن الله غفور رحيم} [2: 192].
22- {فإن انتهوا فلا عدوان إلا على الظالمين} [2: 193].
23- {فإن فاءوا فإن الله غفور رحيم} [2: 226].
24- {وإن تولوا فإنما هم في شقاق} [2: 137].
25- {فإن تولوا فإن الله لا يحب الكافرين} [3: 32].
26- {فإن تولوا فإن الله عليم بالمفسدين} [3: 63].
27- {وإن تكفروا فإن لله ما في السموات وما في الأرض} [4: 131].
28- {وإن تكفروا فإن لله ما في السموات والأرض} [4: 170].
29- {فإن انتهوا فإن الله بما يعلمون بصير} [8: 39].
30- {فإن ترضوا عنهم فإن الله لا يرضى عن القوم الفاسقين} [9: 96].
31- {فإن استكبروا فالذين عند ربك يسبحون له بالليل والنهار} [41: 38]
32- {فإن توليتم فإنما على رسولنا البلاغ المبين} [64: 12].
33- {وإن تعفوا وتصفحوا وتغفروا فإن الله غفور رحيم} [64: 14].
دليل الجواب فيما ذكر لم يكن مترتبا على الشرط، كذلك كان خاليا من ضمير يرجع إلى اسم الشرط غير الظرف، وقد جعل أبو حيان وغيره الدليل هو الجواب وقدروا رابطًا له في المواضع التي تكون أداة الشرط اسمًا غير ظرف، وإذا كانت أداة الشرط حرفا فلا يقدر الضمير:
1- {إن تعذبهم فإنهم عبادك وإن تغفر لهم فإنك أنت العزيز الحكيم} [5: 118]
في [البحر:4/62] : «(فإنك أنت العزيز الحكيم) جواب الشرط. [البحر:4/62]، [العكبري:1/131]، [المغني:1/140].
2- {وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو وإن يمسسك بخير فهو على كل شيء قدير} [6: 17].
في [البحر:4/88] : «ولو قيل إن الجواب محذوف لدلالة الأول عليه لكان وجها حسنًا». [المغني:2/175].
3- {ومن يشاقق الله ورسوله فإن الله شديد العقاب} [8: 13].
الرابط محذوف، أي له. [البحر:4/472]، [النهر:471].
4- {ومن يكرههن فإن الله من بعد إكراههن غفور رحيم} [24: 33].
أي لهم. [البحر:6/453].
5- {ومن كفر فإن ربي غني كريم} [27: 40].
أي عن شكره أو الجواب محذوف. [البحر:7/78].
6- {فمن اهتدى فإنما يهتدي لنفسه ومن ضل فقل إنما أنا من المنذرين} [27: 92].
من المنذرين له. [البحر:7/102-103].
7- {ومن يبدل نعمة الله من بعد ما جاءته فإن الله شديد العقاب} [2: 211]
شديد العقاب له. [البحر:2/128].
8- {ومن يتول الله ورسوله والذين آمنوا فإن حزب الله هم الغالبون} [5: 56].
يحتمل أن يكون جوابا ووضع الظاهر موضع المضمر. [البحر:3/514].
9- {ومن يكفر بآيات الله فإن الله سريع الحساب} [3: 19].
سريع الحساب له. [البحر:2/411].
10- {ومن يشاق الله فإن الله شديد العقاب} [59: 4].
تعليل أو جواب حذف رابطه. [الجمل:4/306]، وانظر [البحر:1/319، 2/87، 3/368، 7/303]، و[العكبري:1/48].
إذا كان دليل الجواب فعلاً ماضيًا لفظًا ومعنى فإنه لا يصلح للجواب، لذلك يقدر الجواب محذوفًا كما في هذه المواضع:
1- {إن يمسسك قرح فقد مس القوم قرح مثله} [3: 140].
تقدير الجواب: فتأسوا. [البحر:3/62]، [المغني:2/175].
2- {فإن كذبوك فقد كذب رسل من قبلك} [3: 184].
تقدير الجواب: فتسل. [البحر:3/133]، [المغني:2/175].
3- {وإن يعودوا فقد مضت سنة الأولين} [8: 38].
تقدير الجواب: انتقمنا منهم وأهلكناهم. [البحر:4/494].
4- {إلا تنصروه فقد نصره الله} [9: 40].
تقدير الجواب: فسينصره الله. [البحر:5/42-43].
5- {فإن تولوا فقد أبلغتكم ما أرسلت به إليكم} [11: 57].
تقدير الجواب: فقد برئت ساحتي بالتبليغ. [البحر:5/234]، [الكشاف:2/222].
6- {قالوا إن يسرق فقد سرق أخ له من قبل} [12: 77].
أي فلا يستغرب منه. [المغني:1/141]، [الجمل:2/465].
7- {وإن تكذبوا فقد كذب أمم من قبلكم} [29: 18].
أي فلا يضرك تكذيبهم. [الجمل:3/370].
8- {وإن يكذبوك فقد كذبت رسل من قبلك} [35: 4].
أي فاصبر وتسل. [الجمل:3/481].


رد مع اقتباس