الموضوع: (ما) الزائدة
عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 1 ربيع الثاني 1432هـ/6-03-2011م, 02:59 PM
محمد أبو زيد محمد أبو زيد غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 25,358
افتراضي (ما) الزائدة

(ما) الزائدة

جاءت (ما) الزائدة في مواضع كثيرة من القرآن الكريم:
1- {وقالوا قلوبنا غلف بل لعنهم الله بكفرهم فقليلا ما يؤمنون} [2: 88].
(ما) زائدة مؤكدة دخلت بين العامل والمعمول. ولا يجوز أن تكون مصدرية، لأنه كان يلزم رفع (قليلا) حتى ينعقد منهما مبتدأ وخبر، ولا يجوز أن تكون (ما) نافية لتقدم معمول ما في حيزها عليها. [البحر:1/302]، [العكبري:1/28]، [البيان:1/106-107]، [الكشاف:1/81]، [المغني:2/13].
2- {ولا تتبعوا من دونه أولياء قليلا ما تذكرون} [7: 3، 27: 26].
[البحر:4/267-268]، [الجمل:2/118]، [البيان:1/353].
3- {وجعلنا لكم فيها معايش قليلا ما تشكرون} [7: 10].
[البحر:4/272].
4- {وهو الذي أنشأ لكم السمع والأبصار والأفئدة قليلا ما تشكرون} [23: 78، 32: 9].
[البحر:6/418].
5- {قليلا ما تشكرون} [32: 9، 67: 23].
6- {قليلا ما تتذكرون} [40: 58، 69: 2].
7- {قليلا ما تؤمنون} [69: 42].
8- {ألم تعلموا أن أباكم قد أخذ عليكم موثقا من الله ومن قبل ما فرطتم في يوسف} [12: 80].
(ما) تحتمل وجهين:
1- زائدة.
2- مصدرية.
وجعل الفراء المصدر مبتدأ خبره (من قبل) [معاني القرآن:2/53] وجوز هذا الإعراب الزمخشري أيضًا، [الكشاف:2/270]، كما جوز أن يكون المصدر معطوفا على معمول (ألم تعلموا) وكذلك العكبري [2/30-31].
وجعل (من قبل) خبرا للمبتدأ لا يجوز عند سيبويه لأن الظروف المقطوعة عن الإضافة لا تقع عنده خبرا ولا صفة ولا حالا ولا صلة.
كتابه [2/44]، و[البحر:5/335-336]، [المغني:2/12].
9- {كانوا قليلا من الليل ما يهجعون} [51: 17].
(ما) زائدة. و(قليلا) صفة لزمان محذوف، أو صفة لمصدر محذوف. أو (ما) مصدرية أو اسم موصول فاعل (قليلا) أي قليلا هجوعهم أو الذي يهجعون فيه، [الكشاف:4/27]، [العكبري:2/128]، [البحر:8/135-136].
10- {جند ما هنالك مهزوم من الأحزاب} [38: 11].
(ما) زائدة (جند) مبتدأ خبره (مهزوم) و(هنالك) صفة لجند. [البيان:2/313]. قال أبو حيان: ويجوز أن تكون (ما) صفة أريد بها التعظيم على سبيل الهزء بهم. [البحر:7/386].
11- {وإن كثيرا من الخلطاء ليبغي بعضهم على بعض إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وقليل ما هم} [38: 24].
(ما) زائدة، (هم) مبتدأ خبره (قليل) [البيان:2/314]، [العكبري:2/109]، [البحر:7/393].
12- {في أي صورة ما شاء ركبك} [82: 8].
(ما) زائدة أو شرطية منصوبة بركبك. و(في) متعلقة بعامل مقدر لأن ما بعد حرف الشرط لا يعمل فيما قبله، ولا يكون متعلقا بعدلك لأن الاستفهام لا يتعلق بما قبله. [البيان:2/498]، [البحر:8/437]، [المغني:1/161، 2/141].
13- {إنه لحق مثل ما أنكم تنطقون} [51: 23].
(ما) زائدة على رفع (مثل) ونصبها. كتاب سيبويه [1/470]، وانظر [العكبري:2/128]، [البيان:2/391]، [البحر:8/136-137].
14- {قال عما قليل ليصبحن نادمين} [23: 40].
(ما) زائدة، و(عن) تتعلق بفعل مقدر يفسره قوله (ليصبحن) لأنه لا يجوز أن يقال: والله زيدا لأكرمن. وقيل: إنه يجوز في الظرف ما لا يجوز في غيره. [البيان:2/185]، [البحر:6/405]، [معاني القرآن:1/244].
15- {فبما رحمة من الله لنت لهم} [3: 159].
(ما) زائدة أو نكرة تامة. [معاني القرآن:1/244]، [البيان:1/229]، [الكشاف:1/226]، [البحر:3/97]، [المغني:2/4، 10، 13، 137، 1/201].
16- {فبما نقضهم ميثاقهم} [4: 155، 5: 13].
(ما) زائدة. [الكشاف:4/144]، [العكبري:2/143].
تقدمت (ما) الكافة في (إنما، أنما) وما الزائدة في (إذا ما).


رد مع اقتباس