عرض مشاركة واحدة
  #9  
قديم 29 ربيع الأول 1432هـ/4-03-2011م, 03:53 PM
محمد أبو زيد محمد أبو زيد غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 25,358
افتراضي هل تكون [أن] مفسرة بعد صريح القول؟

هل تكون [أن] مفسرة بعد صريح القول؟

في [المغني:1/31]: «وفي شرح الجمل الصغير لابن عصفور أنها قد تكون مفسرة بعد صريح القول. وذكر الزمخشري في قوله تعالى:
{ما قلت لهم إلا ما أمرتني به أن اعبدوا الله} [5: 117].
يجوز أن تكون مفسرة للقول على تأويله بالأمر». [الكشاف:1/373–374].

هل يحذف ما هو بمعنى القول؟
قدر ما فيه معنى القول الزمخشري، والعكبري وأبو حيان؛ لتكون [أن] تفسيرية:
1- {وأن أقم وجهك للدين حنيفا} [10: 105].
في [البحر:5/196]: «ويحتمل أن تكون على إضمار فعل، أي وأوحى إلي أن أقم؛ فاحتمل أن تكون مصدرية وأن تكون حرف تفسير ؛ لأن الجملة المقدرة فيها معنى القول... وإضمار الفعل أولى ليزول قلق اللفظ».
2- {وانطلق الملأ منهم أن امشوا} [38: 6].
في [الكشاف:3/317]: «قائلين بعضهم لبعض: امشوا واصبروا».
وفي [البحر:7/385]: «والظاهر انطلاقهم عن مجلس أبي طالب حين اجتمعوا هم والرسول عنده، ويكون ثم محذوف تقديره: يتحاورون أن امشوا، وتكون [أن] مفسرة لذلك المحذوف».
3- {وإذ بوأنا لإبراهيم مكان البيت أن لا تشرك بي شيئا} [22: 26].
في [العكبري:2/75]: «[أن] مفسرة للقول المقدر».
4- {والسماء رفعها ووضع الميزان * أن لا تطغوا في الميزان} [55: 6-7].
في [العكبري:2/132]: «وقيل: [لا] للنهي، و[أن] بمعنى أي، والقول مقدر». وفي [الكشاف:4/50]: «أو هي مفسرة».
أبو حيان ضعف احتمال [أن] للتفسيرية بقوله في [البحر:8/189]:
«وهو ولا يجوز ما قالاه من أن [أن] مفسرة ؛ لأنه فات أحد شرطيها وهو أن يكون ما قبلها جملة فيها معنى القول، و[وضع الميزان] جملة ليس فيها معنى القول، كما رد أبو حيان على من قدر ما فيه معنى القول في قوله تعالى:
1- {وأن احكم بينهم بما أنزل الله} [5: 49].
في [البحر:3/504]: «وقيل: [أن] تفسيرية.. ولا يصح ذلك بأن تقدر قبل فعل الأمر فعلا محذوفا فيه معنى القول، أي وأمرناك أن احكم، لأنه يلزم من ذلك حذف الجملة المفسرة بأن وما بعدها، وذلك لا يحفظ من كلام العرب».
2- {ألنا له الحديد * أن اعمل سابغات} [34: 10-11].
في [البحر:7/263]: «وأجاز الحوفي وغيره أن تكون مفسرة. ولا يصح ؛ لأن من شرطها أن يتقدمها معنى القول. [وألنا] ليس فيه معنى القول.
وقدر بعضهم قبلها فعلا محذوفا حتى يصح أن تكون مفسرة، وتقديره: وأمرنا أن أعمل سابغات، ولا ضرورة تدعو إلى هذا المحذوف».


رد مع اقتباس