عرض مشاركة واحدة
  #5  
قديم 3 ذو القعدة 1433هـ/18-09-2012م, 02:40 PM
محمد أبو زيد محمد أبو زيد غير متواجد حالياً
إدارة الجمهرة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 25,044
افتراضي

أقوال العلماء في أسماء سورة " المعارج "

قَالَ أبو الفَرَجِ عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَلِيٍّ ابْنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (سورة: {سأل سائل}ويقال لها: سورة المعارج، ويقال لها: سورة الواقع). [زاد المسير:8/357]
قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت: 643هـ): ({سأل سائل}، ويقال لها سورة الواقع، وسورة المعارج) [جمال القراء:1/38]
قالَ مُحَمَّد الطَّاهِرُ بْنُ عَاشُورٍ (ت: 1393هـ): (سمّيت هذه السّورة في كتب السّنّة وفي «صحيح البخاريّ» و«جامع التّرمذيّ» وفي «تفسير الطّبريّ» وابن عطيّة وابن كثيرٍ «سورة سأل سائلٌ». وكذلك رأيتها في بعض المصاحف المخطوطة بالخطّ الكوفيّ بالقيروان في القرن الخامس.
وسمّيت في معظم المصاحف المشرقيّة والمغربيّة وفي معظم التّفاسير «سورة المعارج». وذكر في «الإتقان» أنّها تسمّى «سورة الواقع».
وهذه الأسماء الثّلاثة مقتبسةٌ من كلماتٍ وقعت في أوّلها، وأخصّها بها جملة {سأل سائلٌ} [المعارج: 1] لأنّها لم يرد مثلها في غيرها من سور القرآن إلّا أنّها غلب عليها اسم «سورة المعارج» لأنّه أخفّ). [التحرير والتنوير:29/152]

رد مع اقتباس