عرض مشاركة واحدة
  #4  
قديم 23 شعبان 1434هـ/1-07-2013م, 04:14 PM
أم صفية آل حسن أم صفية آل حسن غير متواجد حالياً
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2013
المشاركات: 2,593
افتراضي

مواضع اختلاف العدد
مواضع اختلاف العدد
قَالَ عُثْمَانُ بنُ سَعِيدٍ الدَّانِيُّ (ت: 444هـ): (اختلافها آيتان: {كتابه بيمينه} {كتابه وراء ظهره} لم يعدهما البصري والشامي وعدهما الباقون ). [البيان: 268]
قَالَ القَاسِمُ بنُ فِيرُّه بنِ خَلَفٍ الشَّاطِبِيُّ (ت: 590هـ): (
طلاء فسواك اتركن وطففت ....... ولا لذ إذا انشقت كلا جد وهب قطر
كمثر يمينه ظهره اعدد لهم وفي الـــ ....... ـبروج كلا بن طارق سبع مع عشر).[ناظمة الزهر: 208]م
- قَالَ عَبْدُ الفَتَّاحِ بنُ عَبْدِ الغَنِيِّ القَاضِي (ت: 1403هـ): (ص:
طلاء فسواك اتركن وطففت ....... ولا لذ إذا انشقت كلا جد وهب قطر
كمثر يمينه ظهره اعدد لهم وفي الـــ ....... ـبروج كلا بن طارق سبع مع عشر
... ثم أمر بعد قوله تعالى {فأما من أوتي كتابه بيمينه} وقوله {وأما من أوتي كتابه وراء ظهره} للمرموز لهم بكلمة قطر وكلمة مثر فيكون الموضعان متروكين للبصري والشامي وهاذ هو السبب في نقص عددهما اثنتين. وجه عد يمينه وظهره المشاكلة ووجه تركهما عدم تمام الكلام). [معالم اليسر:208-209]م
قالَ أبو الفَرَجِ عبدُ الرَّحمنِ بنُ عَلِيٍّ ابنُ الجَوْزِيِّ (ت: 597هـ): (اختلافها آيتان:
عد الكوفي والمكي والمدنيان {كتابه بيمينه} آية.
وعدوا أيضا {كتابه وراء ظهره} آية). [فنون الأفنان:278-327]
قالَ عَلَمُ الدِّينِ عليُّ بنُ محمَّدٍ السَّخَاوِيُّ (ت:643هـ): (سورة انشقت: اختلافها آيتان:
{كتابه بيمينه} [الآية: 7] أسقطها البصري والشامي، وكذلك {وراء ظهره} [الآية: 10]. ...). [جمال القراء:1/225-226]
قَالَ رِضْوانُ بنُ مُحَمَّدٍ المُخَلِّلاتِيُّ (ت: 1311هـ): (اختلافهم في موضعين:
الأول: {بِيَمِينِهِ}
الثاني: {وَرَاءَ ظَهْرِهِ} عدها غير البصري والشامي

للمشاكلة ولم يعدها البصري والشامي لعدم انقطاع الكلام وهذا معنى قول الشاطبي:
………………………... = إِذا انشقَّتْ كَلا جُدْ وَهَبْ قَطْرِ(1)
كَمُثْرِ يَمِينهِ ظَهْرِهِ اِعْدُدْ لَهُمْ …… = ………………………... ). [القول الوجيز:341- 342]
- قَالَ عَبْدُ الرَّزَّاقِ عَلِيّ مُوسَى (ت: 1429هـ): ((1) قوله: (إذا انشقت كلا جد) بيان عدد سورة الانشقاق عند العلماء وهي كما ذكرها الشارح للبصري والشامي فالكاف بعشرين والجيم بثلاثة والهاء بخمسة لمرموز قطر ومثر. وهم المدنيان والمكي والكوفي. وقوله: (يمينه ظهره اعدد لهم) بيان لمواضع الخلاف بين العلماء والضمير في لهم يعود على مدلول قطر ومثر).[التعليق على القول الوجيز: 342]
- قَالَ عَبْدُ الرَّزَّاقِ عَلِيّ مُوسَى (ت: 1429هـ): (...تكميـل: يعد الحمصي (لِتَعْجَلَ بِهِ) وتركه الدمشقي وكذا يعد (الصَّاخَّةُ) دون الدمشقي ويعد (إِنَّكَ كَادِحٌ) و (إِلَى رَبِّكَ كَدْحًا) ويتركهما الدمشقي ويترك الحمصي (فَمُلَاقِيهِ) ويعده الدمشقي ...). [التعليق على القول الوجيز: 349]م
قَالَ عَبْدُ الفَتَّاحِ بنُ عَبْدِ الغَنِيِّ القَاضِي (ت: 1403هـ) : (قلت:
وتذهبون عن سوى يزيدهم = وكادح كدحا لدى حمصيهم
وفملاقيه له لم يسر = ودع يمينه لشام بصرى
كذاك ظهره وعند أول = كيدا يعد الكل غير الأول
وأقول: أعنى أن قوله تعالى في سورة التكوير: {فأين تذهبون} يعده غير يزيد من الأئمة وهذا أيضا من جملة مواضع الخلف بين أبي جعفر وشيبة، وقوله تعالى في سورة الانشقاق: {إنّك كادح} وقوله: {إلى ربّك كدحًا} هذان الموضعان معدودان عند الحمصي متروكان عند غيره. وقوله تعالى: {فملاقيه} ومعنى قولي: ودع يمينه إلخ، الأمر بعدم عد قوله تعالى: {فأمّا من أوتي كتابه بيمينه} للشامي والبصري وهذا الحكم ثابت في {وأمّا من أوتي كتابه وراء ظهره} فالموضعان لا يعدهما الشامي والبصري ويعدهما الحجازيون والكوفيون،
... "تنبيه" في سورة التكوير موضع واحد مختلف فيه وهو: {فأين تذهبون} وفي سورة الانشقاق خمسة: كادحا كدحا، فملاقيه، بيمينه، ظهره، ...). [
نفائس البيان: 71] (م)


رد مع اقتباس